أخطاء تهدد سعادة الأزواج

أخطاء تهدد سعادة الأزواج

أخطاء تهدد سعادة الأزواج.. يمكن ان يقوم الزوج والزوجة بإتباع العديد من الوصايا والنصائح التي تجعلهم لا يقعون في أي مشكلة والاستمتاع بالحياة الزوجية الهادئة التي يملؤها الحب والود، والتفاهم، وهذا ما يمكننا التعرف عليه من خلال المقال التالي.

أخطاء تهدد سعادة الأزواج
أخطاء تهدد سعادة الأزواج

أخطاء شائعة تسبب سخط الازواج

  • أول الاسباب التي من الممكن أن تتسبب في تهديد الحياة الزوجية السعيدة هي أن تبدأ الزوجة في مقارنه حياتها بحياة غيرها من الجيران والاقارب، والاصدقاء، وبالتالي عدم رضاها عن الزواج، و وعدم قناعتها بحياتها قال رسول الله – صلى الله صلى الله عليه وسلم: “لا ينظر الله إلى امرأة لا تشكر لزوجها وهي لا تستغني عنه”.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “خير النساء التي إذا أعطيت شكرت، وإذا حرمت صبرت، تسرك إذا نظرت، وتطيعك إذا أمرت”، لذا فمن الضروري أن تبتعد النساء عن الشكوى من الزوج، وعليها أن تكثر من المدح والكلام الصالح للزوج، والامتنان لما يقوم به معها ومع الاولاد، بالاحسان جزاء الاحسان.
  • العناد بين الزوجين بحيث ان الطرفين يرغبان في أن كلمة كل شخص فيهم هي التي تنفذ ايان كان على خطأ أو صواب، لذا فمن الضروري ابتعاد الزوجين عن العناد، والبدء في المناقشة لإيجاد الحلول الوسطية بينهم والتي تؤدي بهم إلى الحياة الزوجية السعيدة.
  • عدم تمتع الطرفين بثقافة الاعتذار فبالتالي التمادي في الخطأ، ومن الممكن ان تصل المشكلة إلى الطلاق في بعض الأحيان.
  • مشاكل الازواج في العلاقة الحميمة التي يعرفها من حولهم من الأشياء التي تعمل علي زيادة المشاكل، وعدم القدرة على حلها فالزوج لن بدأت في سرد ما بداخل بيتها الي الاهل والاقارب او الرجل يبدا الأهالي في التدخل، ولا يمكنهم حل هذه المشاكل بل انها ستكبر،لكن عليهم الاستعانة بالأطباء المتخصصين في هذه الحالة حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “لعل رجلاً يقول ما يفعله بأهله ولعل امرأة تخبر بما فعلت مع زوجها” فسكتوا ولم يجيبوا – فقلت: إي والله يا رسول الله، إنهن ليقلن وإنهم يفعلون. قال: “فلا تفعلوا، فإنما مثل ذلك مثل شيطان لقي شيطانة فغشيها والناس ينظرون”.
  • الوصول الي السعادة الزوجية
  • العلاقة الزوجية ينبغي أن يراعي كلا من الرجل والمراة فيها إسعاد بعضهما البعض، وان لا يكون كل همهم الروتين اليومي الرجل يذهب الي العمل والمراة تؤدي واجباتها في المنزل فقط، لكن عليهم التفكير كيف كلا منهما من الممكن أن يسعد الطرف الآخر، ويجعله دائما في حالة مزاجية جيدة.
  • ينبغي على جميع الزوجات الحرص على طاعة أزواجهن فالمرأة يجب عليه طاعة الزوج، ومن الضروري اتباع كلا منهما ما أمر الدين الاسلامي به لنجاح الزواج الذي ينبغي ان يكون أساسه قائم على المودة والرحمة، والتعامل بالحسنى.
  • يجب ان تراعي الزوجه وتحافظ على مال وعرض زوجها، فمن الضروري ان لا تأخذ اي اموال الا باذن منه كما أنها ينبغي عليها الحرص على الحفاظ على ماله وعدم اهداره في اشياء ليس لها فائده.
  • كما انها من الضروري أن تراعي تربيتها السليمة للأولاد وان تنشئ الأولاد على الدين والخلق الحسن.
  • الهدايا التي يتم تقديمها من كلا من الطرفين لبعضهما البعض من الأشياء التي تعمل علي خلق جو من الرومانسية والحب بينهما، كما ان تعامل الزوج مع أهل زوجته باحترام واحسان من الأشياء التي تعمل علي تقدير الزوجة له والإحسان كذلك لاهله.
  • اهتمام المراة بنفسها، وتجعلها امام الزوج من الأشياء التي من الضروري عليها الالتزام بها حيث ان الرجل يحب أن يرى زوجته في اجمل شكل، كما انه يحب ان يشم منها أطيب رائحة، ويحب ايضا الزوج أن تعمل الزوجة على التجديد في شكلها ومظهرها، وأناقتها سواء في الفراش او في اي وقت.
  •  قاله رسول الله صلي الله عليه وسلم: “ألا واستوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم ليس تملكون منهن شيئا غير ذلك، إلا أن يأتين بفاحشة مبينة فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع، واضربوهن ضرباً غير مبرح فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا، ألا إن لكم على نسائكم حقا ولنسائكم عليكم حقا، فأما حقكم على نسائكم فلا يوطئن فرشكم من تكرهون، ولا يأذنّ في بيوتكم لمن تكرهون، ألا وحقهن عليكم أن تحسنوا إليهن في كسوتهن وطعامهن”، لذا ينبغي على الأزواج عدم ضرب الزوجات الضرب المبرح الذي نراه عند الكثيرين وفي الكثير من البيوت المسلمة، وهذا ما نهي الرسول صلي الله عليه وسلم عنه.
  •  قال الله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم: {وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا}صدق الله العظيم، وهذه الآية توضح أن الرجل عليه الإحسان إلى الزوجة، وان كرهها عليه ان يحسن اليها، ويتقي الله فيها.

نصائح لإشعال الحب بين الزوجين في فراش الزوجية

  1. ليس هناك اي حرج في ان يحاول الازواج إسعاد بعضهما البعض في الفراش، فمن الضروري أن يبحث الطرفان عن اسباب راحة الطرفين في العلاقة الحميمة التي احلها الله للازواج، والتي إن استمرت في شكل واحد من الممكن أن يتولد البرود لكن ان تم التجديد فيها يشتعل الحب بين الزوجين.
  2. يمكن التجديد في العلاقة الحميمة بين الزوجين، وعمل العديد من الوضعيات الجديدة التي يتم من خلالها التجديد في الروتين الجماع، وعدم ملل الزوجين من بعضهما البعض، وقد أجمع علماء الدين على أن ممارسة الجنس الفموي من الاشياء الغير محرمة التي من الممكن أن يمارسها الزوجين للاستمتاع كلا منهما بالاخر الى اكبر حد ممكن.
  3. البدء قبل ممارسة العلاقة الحميمة في تدليك المراة جسم الرجل بالكامل، والبدء في تقبيل الرجل من رأسه إلى قدميه بلطف وفي منتهي الهدوء من الاشياء التي تعمل على الزيادة في استثارة الزوج، كما ان اشعال الانوار الخافته من الأشياء التي تزيد من العلاقة بينهم في الحب والرومانسية.
  4. هناك العديد من الوضعيات التي من الممكن إستعانة الازواج بها مثل وضعية التسلق البطئ الذي تكون فيه الزوجه مستلقيه علي ظهرها على الفراش ويأتي الزوج من الاتجاه المقابل لها، وبدأ في ادخال القضيب في المهبل ثم تبدأ الزوجة في رفع ساقيها ببطئ على ذراعيه الى ان تصل إلى كتفيه.
  5. كما أن وضعية القفل من الوضعيات التي من الممكن أن يتبعها الازواج في ممارسة العلاقة الحميمة، والتي تكون فيها الزوجة جالسه على الطاوله مفتوحة الساقين، ويأتي الزوج من أمامها وبدأ في ادخال القضيب ثم تبدأ الزوجة بمنتهى اللطف والرومانسية في لفت ساقيها حول ظهرى.
  6. كما أن وضعية المواجهة أيضا من الوضعيات التي من الممكن أن تكون غريبة بعض الشئ عن بيوتنا العربية لكنها من الوضعيات الجديدة التي من الممكن الزيادة في استمتاع الأزواج بعضهم ببعض فيها يكون الزوج هو من يستلقي على السرير ساندا علي ذراعيه، وتبدأ الزوجة في التحكم في العلاقة الجنسية، ويكون الزوج في هذه الوضعية أكثر استمتاعا بالزوجه من حيث قدرته على وضع يده على كل جزء من أجزاء جسمها، وفي هذه الوضعية من الممكن أن يبدأ الزوج في تدليك البظر بيديه للزيادة من اثارة الزوجة.
  7. وضعية قفزة الضفدع، وهذه الوضعية التي من الممكن عملها بوقوف الرجل في ظهر زوجته، ويبدا في ادخال القضيب في المهبل والمشي بهذه الوضعية في جميع نواحي أرجاء الغرفة.
  8. وضعية الحصان الهزاز، وهي أكثر الوضعيات التي من الممكن ان يتم ادخال القضيب بعمق في المهبل، ويكون الرجل في هذه الوضعية ساندا على يديه جالسا على الارض، والمرأة هي من تبدأ في ادخال القضيب في المهبل، وهي المتحكمة في العلاقة لكن يتعب الزوج بعض الشئ في هذه الوضعية التي يكون طوال فترة الجماع ساندا على ذراعيه.
  9. تدليك المرأة إذن الرجل قبل البدء في الجماع من أهم الأشياء التي تعمل على اثارة الرجل جنسيا، ومن الضروري على الزوجين أخذ قدر كافي من النوم قبل البدء في العلاقة الجنسية حتى يتم القيام بها دون اي تعب.
  10. يوم العطلة الاسبوعية ينبغي أن يخصصه الزوجان للتنزه، وفي الليل يتم ممارسة العلاقة الحميمة، ومن الضروري ان تهتم المراة بنفسها، وتضع العطور، وتوحد نوع العطر الذي يتم وضعه في الجماع حيث ان هذا الامر يجعل الرجل كلما شم هذا العطر يستثار ناحية زوجته.
  11. إستحمام الزوجين معا بعد ممارسة العلاقة الجنسية من الأشياء التي تعمل على كسر الحواجز بينهما، ورؤية جسم بعضهما البعض دون اي خجل كما أنهم عليهم الاتفاق على شكل ووضعية العلاقة في كل مرة يتم فيها الجماع.
  12. يجب ان لا يتم تناول الوجبات الدسمة قبل العلاقة الزوجية حيث ان هذا الامر يعمل علي عدم استمتاع الطرفين بالعلاقة الزوجية.
  13. ارتداء النساء الساتان من الاشياء التي تعمل على استثارة الزوج لما يرى فيه من النعومة والجمال والانوثة، كما أن المرأة عليها أن تحاول دائما تنظيف، وتطهير المنطقة الحساسة التي من الممكن ان كانت غير نظيفة وغير مطهرة جيدا ينفر الزوج منك، وإن كنت تعاني من أي نوع من انواع الالتهابات في المنطقة الحساسة عليك استعمال الغسول الذي ينهي على هذه الالتهابات حتي لا تتسببي رائحة غير جيدة، ويجب أن تكون هذه المنطقة دائما جافة، والملابس الداخلية تكون غير مبللة على الاطلاق.

موضوعات تهمك:

فوائد الجلسرين المذهلة للبشرة

قد يعجبك ايضا