تعرف على أضرار الحليب المجفف 

هل للحليب المجفف أضرار هيا لنعرف

الحليب المجفف يحبه الكثير من الناس ويفضل تناوله عن الحليب الطازج وذلك لسهولة توافره والحصول عليه، كما انه يعتبر مفيد جدا لصحة الإنسان، لكن الحليب المجفف يحمل بعض الأضرار التى تقلل من استخدامه، هذا كما يعتبر الحليب المجفف أكثر تكلفة بسبب غلاء أسعاره مقارنة بالحليب الطازج.

أضرار الحليب المجفف

يحتوى الحليب المجفف على بعض الأضرار ومنها:

1- الكوليسترول المتأكسد: يحتوى الحليب المجفف على الكوليسترول المتأكسد، يوجد الكوليسترول المتأكسد فى الحليب المجفف نتيجة تحويل الحليب الطبيعي الى حليب مجفف. يؤدى الكوليسترول المتأكسد الى الكثير من المشاكل الصحية منها انسداد الشرايين والإصابة بأمراض القلب.

هذا كما يساعد الكوليسترول المتأكسد على أكسدة الكوليسترول الموجود فى جسم الإنسان مما يصبح حجم الضرر أكبر.

يحتوى الحليب الطازج على نسبة من الكوليسترول ولكن يعتبر الكوليسترول المتأكسد أكثر ضررا على صحة الجسم، كما يعتبر الحليب المجفف منزوع الدسم أقل أنواع الحليب احتواءا على الكوليسترول المتأكسد.

2- لا يحتوى الحليب المجفف على المضادات الحيوية التى تعزز من مناعة الاطفال، فاستخدام الحليب المجفف بدلا من استخدام حليب الأم يضعف من مناعة الأطفال بسبب قلة المضادات الحيوية الموجودة فى الحليب المجفف.

3- يصعب على بعض الأطفال هضم الحليب المجفف وذلك نتيجة الى انه يمر بمراحل تصنيع تؤدى الى صعوبة هضمه بالنسبة للأطفال وفى بعض الحالات يمكن ان يسبب القئ للأطفال.

4- يحتاج الحليب المجفف الى التحضير من خلال استخدام الماء بعكس الحليب الطازج الذى لا يحتاج الى اى وقت عند التحضير، كما ان الحليب المجفف يمكن ان يتعرض للتلوث عند التحضير.

5- يختلف طعم ومذاق الحليب المجفف عن الحليب الطازج تماما بالاضافة الى كثافته، كما يوجد الكثير من الاشخاص الذين لا يفضلون مذاق الحليب المجفف وتناول الحليب الطازج.

6- لا يخلو الحليب المجفف من اللاكنوز، حيث تضم جميع انواع الحليب المجفف الى اللاكتوز، لذا عند الرغبة فى تناول الحليب المجفف تأكد من عدم الإصابة بحساسية اللاكتوز.

7- يمكن ان تظهر بعض التكتلات فى حالة عدم خلط الحليب جيدا، كما انه يمكن ان يتعرض للرطوبة فى صورته الجافة مما يمكن ان يصبح مثل الكتل.

الآثار الجانبية للحليب المجفف

هناك بعض الآثار الجانبية التى تظهر فى حالة تناول الحليب المجفف ومنها:

1- نشاط حركة الأمعاء.

2- الإصابة بالعطش والرغبة فى تناول كميات كبيرة من الماء.

3- الإصابة بالغثيان والانتفاخ.

4- الإصابة بتقلصات المعدة وسد الشهية.

5- الإصابة بالتعب والإزهاق والشعور بالصداع.

مواضيع قد تهمك:

كيف تكون حسن الخلق مع الجميع

طرق مبتكرة للتعامل مع حماتي

وصفات تقشير الشفاه وتفتيحها بأبسط الطرق المنزلية

نصائح ذهبية للتعامل مع الحماة وكسب قلبها

قد يعجبك ايضا