فوائد الرضاعة لكل من الأم و الطفل

فوائد الرضاعة لكل من الأم و الطفل

فوائد الرضاعة لكل من الأم و الطفل. الرضاعة الطبيعية لها الكثير من الفوائد للام والطفل، حيث تعتبر الرضاعة الطبيعية هى التغذية الافضل للطفل، وذلك لما توفره الرضاعة الطبيعية من العناصر والفيتامينات والمعادن التى يحتاج اليها الطفل حتى يستطيع النمو بالشكل السليم.

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل

تعتبر الرضاعة الطبيعية هى التغذية المناسبة بل والمثالية للطفل، لذا اثبتت الابحاث أنه يجب على الام إرضاع الطفل والحصول على حليب الام لمدة لا تقل عن ستة أشهر حتى يستطيع الطفل الحصول على افضل تغذية من خلال الرضاعة الطبيعية.

تحتوى الرضاعة الطبيعية على كل ما يحتاج اليه الطفل من العناصر والمعادن الغذائية خاصة فى السنة الاولى من الرضاعة الطبيعية. هذا كما نجد ان الايام الاولى من الولادة يختلف لن الام فى الشكل واللون حيث يعتبر أكثر سمكا ولونه مائل الى الاصفر هذا الحليب يسمى ” لبن السرسوب” ، هذا اللبن يحتوى على قدر كبير من البروتينات والقليل من السكريات بالاضافة الى الكثير من العناصر والمواد الغذائية التى يحتاج اليها الطفل، هذا كما يساعد لبن السرسروب على اكتمال ونمو الجهاز الهضمى عند الطفل، وبعد عدد قليل من الايام يبدا لبن الام بالتغير فيصبح اخف ولونه ابيض بالاضافة الى زيادة كمية الحليب التى تدر الى الطفل.

بالرغم من احتواء الرضاعة الطبيعية على الكثير من الفيتامينات والعناصر إلا ان الرضاعة الطبيعية يفتقدها فيتامين “د”، حيث لا يحتوى حليب الام على كميات كبيرة من فيتامين “د” الذى يعزز من قيمة فيتامين “د” فى الجسم، لذا يمكنك استشارة الطبيب فى الحصول على المكملات الغذائية من فيتامين “د” التى يحتاج اليها الرضيع.

تمنح الرضاعة الطبيعية الكثير من الاجسام المضادة التى يحتاج اليها جسم الرضيع، فمن المعروف ان الرضاعة الطبيعية مليئة بالأجسام المضادة والتى تعمل على تعزيز الجهاز المناعى فى جسم الطفل والعمل على مهاجمة الفيروسات والبكتيريا المسببة للكثير من الامراض والعدوى.

يتم انتاج الاجسام المضادة فى حليب الام ثم من بعدها ينتقل الى الطفل من خلال الرضاعة الطبيعية، حيث تساعد تلك الاجسام المضادة على تكوين طبقة وقائية فى الانف والحلق والجهاز الهضمى عند الطفل. بعكس الحليب الصناعى الذى لا يحتوى على الاجسام المضادة، لذا نجد ان الاطفال الذين يرضعون حليب صناعى اكثر عرضة للاصابة بالأمراض والعدوى من الاطفال الذين يرضعون طبيعيا.

هذا كما نجد أن الرضاعة الطبيعية تعمل على الحماية من الامراض وتقلل من خطر الاصابة بها، حيث تساعد الرضاعة الطبيعية فى الحماية من العديد من الامراض منها:

الحماية من الاصابة بالتهاب الاذن الوسطى حيث ان الرضاعة الطبيعية تعمل على تقليل خطر الاصابة بالتهاب الاذن الوسطى بنسبة 23%.

الحماية من الاصابة بالتهاب الجهاز التنفسي حيث أن الرضاعة الطبيعية تقلل من خطر العدوى والالتهابات التى تصيب الجهاز التنفسى عند الاطفال.

الحماية من نزلات البرد والانفلونزا، فمن الامراض التى يتعرض لها الكثير من الاطفال هى نزلات البرد والانفلونزا والتهاب الاذن والتهاب الحلق بينما مع الرضاعة الطبيعية فهى تساعد على حماية الطفل من تلك الامراض.

هذا بالاضافة الى أن الرضاعة الطبيعية تقلل من خطر الاصابة بعدوى الامعاء الغليظة والحماية من الاصابة بتلف الانسجة المعوية، كما يمكن ان تحمى الطفل من الموت المفاجئ للرضيع.

كما يساعد تناول الرضاعة الطبيعية فى الحماية من الاصابة بأمراض الحساسية بالاضافة الى الحماية من الاصابة بأمراض الربو  والتهاب الجلد والاكزيما.

الرضاعة الطبيعية تساعد فى الحماية من اضطرابات الجهاز الهضمى التى تصيب الاطفال، بالاضافة الى الحماية من الاصابة بأمراض التهاب الأمعاء.

تقلل الرضاعة الطبيعية من خطر اصابة الاطفال من الاصابة بمرض السكرى من النوع الاول الذى يصيب الاطفال والحماية من الاصابة بمرض السكرى من النوع الثانى.

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم

تساعد الرضاعة الطبيعية فى إنقاص وزن الام، بالرغم من أن هناك عدد من السيدات تعانى من زيادة الوزن فى الرضاعة الطبيعية إلا انها تساعد فى الاساس على انقاص الوزن وذلك حيث أن الرضاعة الطبيعية تحتاج الى كم كبير من الطاقة والسعرات الحرارية. لذا نلاحظ أنه فى الشهور الاولى من الرضاعة الطبيعية تفقد الام الكثير من الوزن.

كما تساعد ر على تقلص الرحم بعد عملية الولادة، ففى فترة الحمل يبدأ الرحم فى الزيادة والنوسع حتى يتناسب مع حجم البطن ويملئها، ومع الرضاعة الطبيعية يبدأ الرحم فى التقلص والرجوع الى حجمه الطبيعى.

هذا كما تساعد الرضاعة الطبيعية على الحماية من الاصابة بالامراض وخاصة امراض السرطان، حيث تشير الكثير من الدراسات أن الرضاعة الطبيعية تعمل على حماية المرأة من خطر الاصابة بأمراض سرطان الثدى بالاضافة الى الحماية من الاصابة أمراض القلب واضطرابات عملية التمثيل الغذائى.

هذا كما تساعد الرضاعة الطبيعية فى توفير الكثير من المال المنفوق على الحليب الصناعى.

هذا كما يعتبر الرضاعة الطبيعية أكثر آمنا من استخدام الرضعات الصناعية التى قد تحمل الجراثيم والميكروبات للطفل.

موضوعات تهمك:

أخلاقيات المسلم في التعامل مع الاخرين

تعلم كيف تتر أثرا طيبا في قلوب الناس

فرط نشاط الغدة الدرقية دون السريرى 

زيت حبة البركة للتخسيس

قد يعجبك ايضا