علامات كره الحماة زوجة ابنها

علامات كره الحماة زوجة ابنها

علامات كره الحماة زوجة ابنها.. هناك العديد من العلامات التي تؤكد علي ان هذه المراة تكره زوجة ابنها ولا ترغب في أن تظل مع ابنها وقد يؤدي الأمر في بعض الاحيان لطب الام من ابنها ان يطلق زوجته لكن في المقال التالي سنوضح العديد من العلامات التي تؤكد هذا الكره و الخطوات التي تعمل علي جعل الحماة تحب زوجة ابنها.

علامات كره الحماة زوجة ابنها
علامات كره الحماة زوجة ابنها

علامات الام زوجة ابنها

  1. المرأة التي تكره زوجة أبيها تكون دائما الإهانة لها، ودائمة الإنتقاد بأي فعل من الأفعال التي تفعلها زوجة الابن ولا يحلو لها ولا تطيب نفسا عن اي شئ جيد تفعله الفتاة.
  2. لا يمكن ان تعتذر أم الزوج التي تكره زوجة ابنها عن أي خطأ تقوم به في حق الفتاة على الاطلاق وتري انها على صواب طوال الوقت وأنها لا يمكن ان يصدر منها اي خطأ.
  3. تتعمد المرأة إن كانت تكره زوجة الابن أن تغير طريقة تعاملها معها عندما يكونو وحدهم ولا يكون الزوج معهم وتبدأ في التجريح فيها والاهانه لها لكن تحاول بقدر الامكان ان تظهر امام ابنها الملاك البرئ التي لا تخطئ ابدا والتي تتعامل مع زوجة ابنها كما لو أنها ابنتها.
  4. تتعمد هذه الحماة ان تتجاهل كل ما تقوله زوجة الابن كما انها دائما ما تتعمد ان لا تكترث لما تقوله حتي وان كانت تتحدث إليها فهي تتعمد عدم الانصات لها بحرص.
  5. دائما ما تخبر الحماة التي تكره زوجه ابنها انها لا تعجبها وانها بها الكثير من العيوب التي ينبغي أن تتغير.
  6. تحاول هذه الحماة ان تهين زوجة الابن بأي شكل ممكن فان عرفت انها حرقت الإناء الذي تطبخ فيه تقوم باحضار هدية لها نفس الإناء الذي احترق حتى توضح لها انها انسانه مهمله وانها تقوم باتلاف بيت ابنها
  7. تتوقع هذه النوعية من الحموات أن تقوم الزوجة بالعمل على كل شيء يرضيها وان هي لها الحق المطلق في أن تكرهها او ان تتعامل معها بالطريقة التي تحلو لها فيكفي ان ابنها متزوج منها وهذا بالنسبة للمرأة فوز عظيم لزوجة ابنها.
  8. تتناسي الحماة التي تكره زوجة ابنها أن تخبر الزوجة عن اي شئ من الاشياء العائلة الخاصة بهم، ولا تحاول ان تجعلها تتعرف على الاهل والاقارب وتتجاهلها في كل شئ كأنها غير موجودة على الإطلاق.
  9. تحاول المرأة إذا كانت تكره زوجة ابنها ان تظهرها أمام الأقارب أو الغرباء انها شخص غير جيدة وشرير، وان الحماة تتحملها رغم العيوب التي بها.
  10. الحماة التي  لا تحب زوجة ابنها تحاول دائما من تشويه صورتها امام الزوج، وتحاول ان تنتقد الزوجة في كل فعل تفعله وان كانت أخت الزوجة حاضره فانها تتعمد ان تقارن الزوجة بأبنتها في كل شئ وترفع دائما من قدر ابنتها، ومن الممكن ان تصل غيرة الحماة من زوجة ابنها الي الحد الذي تطلب فيه من الابن ان يطلق زوجته ويتزوج بأخري افضل منها ولا يكون فارقا لديها الأبناء او هدم المنزل كل ما يهمها الإنتصار علي الفتاة.
  11. لا يمكن ان تضع اي صورة لابنها مع زوجته لكنها تحاول الاحتفاظ بصورة ابنها مع الأبناء فقط دون زوجة الابن، وتقوم دائما بتشكيك الفتاة في نفسها والتقليل من ثقتها في ذاتها بالشكل المستمر.
  12. تتعمد الحماة التي تكره زوجة ابنها ان تتحدث عن علاقات الزوج السابقة وان الكثير من الفتيات كانوا يرغبون من الزواج منه، وانك انت المحظوظة التي فزت به في النهاية.
علامات كره الحماة زوجة ابنها
علامات كره الحماة زوجة ابنها

خطوات لكسب قلب الحماة

  • نجد ان اكثر الاشياء التي تجعل الحماة ترضي عن زوجة الابن وتحبها وتجعلها قريبة منها الاكثار من الاهتمام بها والإكثار من الهدايا التي تهديها المراة لحماتها والتي تؤكد على حبها لها، ومن الممكن أن تكون هذه الهدايا ملابس او شنطة قيمة او جزمة او اي شئ تعرفين انه يسعدها كثيرا.
  • تقبلي بصدر رحب عيوب حماتك وتعاملي معها بمنتهي الحب والود واعلمي أنه لا يوجد للإحسان جزاء الا الاحسان حتي وان طالت الفترة فإنه يأتي يوم وتحبك فيه عندما ترى منك الاحسان الدائم لها والتعامل معها بمنتهى الحب والود حتى إن أساءت هي اليك.
  • اجعلي حياتك تشعر دائما بأنك ضمن أفراد العائلة عندهم وانك معهم دائما في كل شئ في الافراح والاحزان ولا يمكن أن يفوتك اي شئ خاص بالعائلة وبهذا الأمر تقتربي كثيرا منها ومن قلبها.
  • حاولي دائما ذكر فضل حماتك في تربية زوجك وانها هي السبب في انه انسان جيد وأنه ناجح وان لها الفضل الأول في حياتكم هذا الامر من الامور التي تعمل على التآلف والود بينكم.
  • يمكن للزوجة من آن الي اخر ان تحضر الأكلة التي تعلم ان والدة زوجها تحبها وبالتالي تزيل الحواجز التي بينهم
  • خذي دائما رأئ حماتك واعلمي انها تحب ان تري اهتمامك بأخذ مشورتها في تربية الابناء او في اي شئ حتي وان لم تفعلي ما تقول فيكفي انك تهتمين بنصائح لك.
  • حاولي باستمرار الجلوس بجانب حماتك وعليك أن تطلبي منها ان تحكي لك اي شئ سواء في حياتها أو في حياة أبنائها فالحكايات عن الذكريات تعمل علي تقوية العلاقة بين الحماة وزوجة ابنها وتعمل على إيجاد لغة حوار مشتركة بين الطرفين وبالتالي كسب قلبها.
  • الفتاة التي ترغب في كسب قلب حماتها عليها أن تحاول بقدر الامكان ان تكون دائما الود لها دائما الزيارة حتى وان كانت هذه الزيارة مره واحده في الاسبوع فإنها تقوي العلاقة بينهم.
  • المشاكل بين الحماة وزوجة الابن شئ وارد ان يحدث لذا فمن الضروري على المرأة أن تتعامل مع الامر بمنتهى اللطف واللين وأن تتجاهل المشاكل الصغيرة بينها وبين حماتها.
  • كوني الزوجة الحنونه علي حماتها التي تتعامل معها بالرقة واللين، والتي تراعي الله في التعامل معها دائما.
  • الزوجة الذكية عليها الإبتعاد عن ان تخير زوجها بينها وبين امه او ابوه وعليها العلم انها لها حب من نوع ووالديه لهم حب من نوع اخر يجب عليه البر والاحسان اليهم وعدم اغضابهم من اجل زوجته.
  • اياك ان تستقوي بزوجك او ان تهيني حماتك حتى وإن أخطأت هي في حقك فالرجل لا يحب أن يجد زوجته تسئ لاهله علي الاطلاق.
  • حاولي ان تتعاملي مع حماتك كما تحبي ان تتعاملي عندما تكوني حماة في المستقبل و اعتبريها امك الثانية، وقدمي لها الطاعة والإخلاص في التعامل، أعيني زوجك على البر بها وبأبيه.

مواضيع تهمك:

مشاكل العضو الذكري بعد سن الاربعين

كيفية التعامل مع الرجل النرجسي

وصفات تقشير الشفاه وتفتيحها بأبسط الطرق المنزلية

تعلمي إتيكيت المصافحة

قد يعجبك ايضا