خليفة حفتر يعلن الانسحاب من اتفاق الصخيرات

أعلن الجنرال المتقاعد خليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا المتمردة، التي تهاجم العاصمة طرابلس التي تسيطر عليها القوات الحكومية الشرعية المعترف بها دوليا، انسحابه من اتفاق الصخيرات.

وقال خليفة حفتر قائد القوات المتمردة على الحكومة الشرعية في مقطع نشره اليوم الاثنين على موقع فيسبوك وتناقلته مواقع إخبارية وصفحات ليبية، أنه يعلن الانسحاب من اتفاق الصخيرات الموقع في المدينة المغربية برعاية الأمم المتحدة وذلك بين قواته وبين حكومة الوفاق الوطني الشرعية.

وذكر انه يعلن إيقاف العمل بالاتفاق السياسي ليصبح جزءا من الماضي.

ولم تصدر الحكومة الشرعية تعليقا على انسحاب حفتر، إلا أنها تؤكد أن الجنرال المتمرد تخطى كافة الأعراف الدولية وحطم القانون الدولي.

ويهاجم حفتر وقواته المدعومة إماراتيا وروسيا ومن قول عالمية ودولية اخرى العاصمة طرابلس منذ أكثر من عام دون تقدم يذكر، سوى استهداف منازل المدنيين والتسبب في مقتل عدد كبير منهم كما تسببت في تهجير عدد من المدنيين من منازلهم جراء الحملة العسكرية.

ويقول حفتر ان القوات الحكومية تتلقى دعما تركيا، معتبرا ذلك خيانة.

موضوعات تهمك:

مليشيات خليفة حفتر تواصل قصف طرابلس

عقيلة صالح يحاول إنقاذ قوات حفتر من الهزيمة