“السلطة” تواصل التنسيق الأمني رغم استشهاد ضابطين

الحادثة المذكورة لم توقف التنسيق الأمني وأن الجانب الإسرائيلي وضح ظروف عملية القتل دون أن يقدم أي اعتذار.

اكتفت السلطة الفلسطينية والمسؤولون عن “التنسيق الأمني” مع الاحتلال بالصراخ العالي كأقصى رد فعل تقوم به السلطة ردا على مقتل رجالها!

* * *

بقلم: علي سعادة

التنسيق الأمني * علي سعادة كاتب صحفي أردني

المصدر: السبيل الأردنية

موضوعات تهمك:

تلك هي «فتح»!

قد يعجبك ايضا