الخضروات العضوية ملوثة بميكروبات تسبب الأمراض

كشف بحث سيتم نشر نتائجه في المؤتمر الأوروبي لعلم الأحياء الدقيقة السريرية والأمراض المعدية ECCMID، في لشبونة، عن أن الخضروات العضوية ملوثة بمجموعة من الميكروبات التي تسبب الأمراض.

وتقول الدراسة التي أشرف عليها فريق من جامعة Politècnica de València الاسبانية أن الأميبا المسببة للأمراض التي تعيش على الخضروات الورقية العضوية يمكن أن تكون أحد مسببات الأمراض البشرية مثل بكتيريا الزائفة وسلمونيلا وهيلوكويكتر وتشكل خطرًا محتملًا على الصحة العامة.

ويشير الباحثون إلى أن الأمراض التي تنقلها الأغذية من تناول المنتجات الطازجة الملوثة أمر شائع ويمكن أن يكون لها آثار خطيرة على صحة الإنسان خاصة عند تناولها نيئة.

وكانت الخضروات والفاكهة المزروعة عضويًا قد ازداد الطلب عليها مؤخرًا وسط مخاوف من المبيدات الحشرية والاسمدة واليكماويات ومع ذلك تقول الأبحاث أنه أثناء النمو والحصاد والنقل والمزيد من المعالجة يمكن أن تتلوث المنتجات الطازجة بمسببات الأمراض من مصادر بشرية أو حيوانية من خلال ملامستها للتربة ومياه الري والهواء والمطر والحشرات وخلال غسل المنتجات الصناعية.

ويمكن أن تتلوث الخضروات ببعض الكائنات الأولية مثل الأميبات الحية الحرة التي تتغذى على البكتيريا ويمكن أن تعمل كمضيف للبكتيريا المسببة للأمراض التي تقاوم هضم FLA ويمكن أن تهدد الصحة العامة.

وتقول الدكتور يولاندا مورينو المشرفة على الدراسة أت الغذاء والبيئات المتعلقة بالأغذية تخلق مكانًا مثاليًا للقاء للأميبا والبكتيريا المسببة للأمراض وتضيف مورينة ولا يعرف سوى القليل نسبيًا عن حدوث وتنوع الأميبات التي تعيش بحرية على الخضروات العضوية ودورها في نقل مسببات الأمراض البشرية.

وقد جمع الباحثون 17 عينة من الخس والسبانخ من محال السوبر ماركت المحلية في فالنسيا بين نوفمبر 2020 و مايو 2021 لإجراء دراسة أولية للميكروبيزم  FLA المعزول من الخضروات العضوية.

واستخدم الباحثون للتحقق من درجة التلوث تقنية ميتاجينومية تحدد الحمض النووي في جميع البكتيريا الموجدة داخل FLA وجرى تقييم النتائج لتحديد أنواع الميكروبات الموجودة بكل عينة وقد كانت كالتالي:

تم تحديد أنواع البكتيرية الرئيسية وهي بكتيريا الصيفرية الزائفة بنسبة 10 بالمائة، وكثير منها لا تسبب الأمراض للإنسان، مع ذلك احتوت ثلث العينات 34 بالمائة منها على 52 نوعًا من البكتيريا المسببة للأمراض بما في ذلك الليجيونيلا والسالمونيلا وهيلكوباكتر وهي التي يمكنها أن تسبب عدوى ينتج عنها أمراضًا مثل التهاب الرئوي وأمراض الجهاز الهضمي.

وقد جرى العثور على نوع الفيرموبيا الدودية الذي يسبب عادة التهابات لدى البشر في خمس أي 19 بالمائة من عينات الخضروات، وعصيات الشوكيمية التي يمكن أن تسبب العمى والتهاب الدماغ وتم تحديدها في ما يقرب من ثلثي العينات أي 63 بالمائة.

موضوعات تهمك:

أزهار تعطي أمل جديد في علاج ألزهايمر

قد يعجبك ايضا