اشتباكات واعتقالات في تظاهرات بلندن

جرت اشتباكات بين الشرطة البريطانية ومحتجين مناهضين للعزل العام جراء فيروس كورونا، وذلك في مسيرة وسط العاصمة البريطانية لندن.

وقالت الشرطة وفقا لما نقلت وكالة رويترز للأنباء، أنها اعتقلت 33 شخصا معظمهم بسبب انتهاكات قواعد فيروس كروونا، بعد أن تجمع ما يصل إلى عشرة آلاف شخص يحملون لافتات يطالبون فيها بما أسموه “وقف تدمير حياة الأطفال”، و”الوباء مزيف”.

وأطلق المحتجون المتجمهرون بالقرب من بعضهم البعض قنابل مضيئة وألعاب نارية.

وتستمر قيود فيروس كورونا في بريطانيا حيث يحظر التجمع للاحتجاج إلا أن المعارضة تتزايد يوما بعد يوم.

وانتقد المواطنون الشرطة بشدة بسبب استخدامها العنف لتفريق المتظاهرين وذلك بعد وقفة احتجاجية بما يخص سارة إيفيرارد التي قتلت على يد رجل شرطة.

وكان أكثر من 60 نائب بريطاني قد وجه رسالة لوزير الداخلية بريتي باتيل طالبوا فيها بالسماح بالاحتجاج أثناء العزل، وقالوا أنه يجب عدم اعتبار المشاركة في الاحتجاجات جريمة.

موضوعات تهمك:

كورونا يشل الحركة في ريو دي جانيرو

قد يعجبك ايضا