إليكم أداب التعامل مع الزوجة وإكرامها

إليكم أداب التعامل مع الزوجة وإكرامها

إليكم أداب التعامل مع الزوجة وإكرامها، الرجل عليه الاحسان الي المراة والتعامل معها بمنتهي اللين والحب والزوجين هم روح واحده في جسدين من الضروري علي كليهما التعامل معا بالالفة واللين والحب، وفي المقال التالي بعض الاساليب الصحيحة في التعامل مع المراة.

اساليب التعامل والإحسان الي الزوجة

  • الزوج عليه ان يوفر لزوجته التعامل باللين والإحسان، وعليه ان يشعرها بالحياة المرفه المليئة بالراحة والحب، وعليه العلم انه أخذ الزوجه من بيت ابيها وامها ومن بين اخواتها فعليه العلم انه يجب ان يكون لها الأب والاخ والزوج وكل شئ في الحياة.
  • اياك ان تحرج زوجتك فالمراة تحتاج الي الرجل الذي يشعرها بالثقة في نفسها، والذي يحاول ايصال مشاعر الاعجاب بها طوال الوقت، فاساس سعادة المراة شعورها باعجاب زوجها بها، وشعورها انه في منتهي الحب والسعادة معها ولا يوجد انسانه غيرها في عينيه.
  • قال الله تعالي بسم الله الرحمن الرحيم( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)، وفي هذه الآية دليل علي ان الله سبحانه وتعالي لم يفرق علي الإطلاق بين الرجل والمراة بل جعلهم عنده متساوون في الثواب والعقاب.
  • أصنع العديد من المفاجات لزوجتك فالمراة تحتاج الي الشعور بالاهتمام من زوجها، والشعور بالحب من قبله، فالهدايا اهم الأشياء التي تعمل علي اسعاد الزوجة، وليس من الضروري ان يقدم الزوج لزوجته الهدايا الغالية الثمن لكن عليه ان يقدم من ان الي اخر هدية حتي وان كانت في منتهي البساطة لكن تشعرها فقط بالتقدير.
  • المراة ان كان لديها اي هواية او لديها اي نشاطات تحب ان تفعلها فمن الضروري ان يقوم الزوج دائما بدفعها الي الأمام، وعليه ان لا يقلل من شأنها او من قدراتها بل عليه الحرص الدائم علي ان يقول لها باستمرار انها افضل انسانه، وانها ناجحة ويمكنها دائما الوصول الي جميع الاشياء التي ترغب في ان تحقيقها واياك ان تقلل منها لان كن انت المقوي والمدعم والسند لها.
  • كان النبي صلى الله عليه وسلم ينادي “عائشة” بـ «عائش»، والرجال المسلمين عليهم العلم انه من الضروري حرصهم علي مناداة زوجاتهم بأحب الأسماء الي قلوبهم، وعليهم ان يقتدو بالنبي الكريم في اظهار الحب والود للزوجة باستمرار لاسعاد الزوجة.
  • كن معين لزوجتك علي طاعة الله، وعليك ان تحرص باستمرار علي ان تقوم بالعمل علي فعل الفرائض معها، والتقرب الي الله معا، وقراءه القران فان هذا الامر يجعل البيت ممتلئ بالحب والود والسعادة دائما.
  • لا تكون الزوج الذي دائما ما يأمر زوجته بفعل الأشياء التي يرغب فيها، لكن عليك ان تحاول ان يكون أسلوبك في طلب اي شئ منها في منتهي الادب والاخلاق، وان لا تحاول علي الاطلاق التقليل منها في الطلب لكن قل لها لو سمحتي او اذا لديك وقت لفعل هذا، فان الطلب بهذا الشكل يجعل المراة تفعله في منتهي الحب والرضا.
  • امدح زوجتك دائما، وعليك العلم انه من الضروري ان تقوم بالثناء عليها في كل شئ، سواء الثناء عليها، وعلي ملابسها او الثناء علي ما تفعله في المنزل، والمدح لكل ما تقوم به في المنزل فان هذا الامر من الامور التي تسعد المراة دائما.
  • تحب الزوجة ان تشعر باحتواء من زوجها، وعلي الرجل العلم انه من الضروري ان يحتوي زوجته، ويشعرها انها ابنته وحبيبته وزوجته ورفيقة عمره وحياته، فالمراة دائما تحتاج للشعور بالامان مع زوجها والاحتواء منه والرعاية والونس والسكن.
  • اذا مرضت زوجتك عليك العلم انه من الضروري ان تبقي بجانبها طوال وقت مرضها، وعليك ان تحاول بقدر الإمكان ان توصل لها مشاعر الخوف عليها، ومن الضروري في هذا الوقت ان تساعدها في الأشياء التي تفعلها في المنزل، واياك ان تتركها في مرضها لانها لن تنسي منك هذا الموقف علي الاطلاق.
  • ان غبت عن زوجتك علي الاكثار من الاتصال بها، والسؤال عليها وعليك العلم انه من الضروري ان تكون الزوج الذي يهتم بزوجته ويراعي مشاعرها ويراعي الحديث معها باستمرار حيث ان المراة تحتاج الشعور باستمرار ان زوجها يهتم بها، ويهمه الاستماع اليها والانصات الي شكواها باستمرار فاياك ان تكون الرجل القاسي علي زوجتك الذي يستهتر بحديثها.
  • لا تترك زوجتك حزينه علي الإطلاق لكن عليك العلم ان المراة تحتاج الي ان يبادرها الرجل في الكلام والاعتذار اليها ان أخطأ في حقها، فكن الزوج الذي يهمه حزن زوجته، ولا يهدأ له بال الا بعد ان يحل اي مشكلة حدثت بينهم.
  • لا تنتقد زوجتك علي الاطلاق، وعليك العلم ان المراة تحتاج الي الزوج الذي يعجبه كل الاشياء التي تقوم بها المراة، ولا يسخر من اي شئ تفعله، ولا يجرحها او يعيبها امام اهلها او امام اهله او فيما بينهما فبهذا ينال الرجل حب زوجته، واعجابها به، وسعادتها معه باستمرار.
  • النظافة من الايمان والزوجة تحتاج ان تجد زوجها نظيف أمامها دائما، وتحتاج ان تشعر ان الرجل يحاول ان يتزين لها كما هي تحاول ايضا ان تتزين له، ولا يمكن ان تشم منه اي رائحة كريهة علي الاطلاق فان هذا الامر يعمل علي خلق جو نفسي مريح بين الزوجين.
  • لا تهدد زوجتك بالطلاق علي الاطلاق، فان هذه الكلمة ان قيلت يغيب الامان بين الزوجين، وينتهي الحب بينهم، والرجل عليه العلم انه من الضروري ان حدث اي خلاف بينهم ان يلجأ الي اي طريقه من الطرق البعيدة تماما عن الطلاق، ومن الممكن ان يأخذ الطرفين هدنه فيها يعيدو التفكير في حل اي مشكلة يعانون منها.
  • اياك ان تكون الزوج الملول كثير الشكوي، الذي لا تستمع منه زوجته الا الكلام الملئ بالشكوي والنكد لكن كن الزوج الهادئ الذي لا يغضب، ويكظم غيظه دائما، حيث قال الله تعالي بسم الله الرحمن الرحيم (الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ).
  • أغفر لزوجتك اي ذنب لها تفعله في حقك، والمراة تحتاج الي الشعور من زوجها انها دائما مقدره، وانه يحبها، ولا يغضب ممنها لانها حبيبته وشريكة عمره، ولا تجعل اي خصام يطول بينكم.
  • الزوجة تحتاج الي انصات الزوج لها، وعلي الرجل العلم ان الزوجة تحتاج الي التحدث الي زوجها باستمرار وان تشكو له من الاشياء التي تعاني منها المراة او اي مشكلة لديها او اي مشكلة خاصة بالاولاد، والرجل علي ان لا يسخر ابدا من زوجته او يقول لها ان حديثها تافه او اي شئ من هذا القبيل.
  • المراة تغار علي زوجها، وعلي الزوج العلم انه من الضروري عليه ان لا يثير زوجته وعليه ان لا يزيد عصبيتها علي الاطلاق، والعلم انه من اهم الأشياء عليه ان لا يقارن زوجته بأي امراة اخري فالمرأة يمكن ان تتسبب لها عصبيتها الشديدة من الغيرة الي التعب النفسي والبدني، والرجل عليه ان يراعي هذا الامر.
  • ألزم الاحسان الي المراة، وعدم الغضب عليها او استثارتها، كما انه من الضروري عليك ان تدعمها، ومن الضروري علي الزوج ان يمنح المراة الثقة، وعليه العلم ان الزوجة تحتاج الي الرجل الذي يثق فيها، ولا يشك فيها علي الاطجلاق او يتعامل معها بأي نوع من الظنون السيئة.
  • شاور زوجتك في اي شئ، وعليك العلم انه من الضروري عليك ان تأخذ ارائها في اي عمل ستقوم به او اي شئ تنوي فعله حيث قال الله تعالي (فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ).
  • اياك ان تكذب علي زوجتك فالمراة لا يمكن ان تثق في زوجها ان كذب عليها، ومن الضروري عليك العلم ان الصدق حتي ان فعلت اي شئ يزعجها عليك ان تحكي لها، ولا تكذب عليها حتي تمنحك الثقة.
  • لا تطمع في اموال زوجتك، وعليك ان تمنحها الامان الاقتصادي، وان تكون السند والامان لها في الحياة، واياك ان تهددها علي الاطلاق فالمرأة تحتاج الي الرجل الذي يكون لها العون والسند في الحياة.
  • أترك زوجتك تخرج مع الاهل والصديقات، واياك ان تمنعها من زيارة أهلها فالرجل المتحكم المسيطر علي الزوجة للدرجة التي تجعل الزوجه تشعر بالخنقة منه من الرجال الذين لا يمكن للمراة ان تشعر معهم بالامان والحماية علي الاطلاق فالزوجة دائما تحتاج الي الرجل الذي يحاول باستمرار ان يجعلها في منتهي السعادة.
  • وازن ايها الرجل دائما بين العمل وبين حياتك الخاصة، ولا تجعل زوجتك تكره عملك للدرجة التي تجعلها تختنق لكن اجعل هناك يوم ترفيهي فيه تقوم بالخروج والتنزه مع زوجتك فالمراة تحتاج الي الرجل الذي يحاول إسعادها، والذي يعطيها دائما من وقته، ولا يجعل العمل هو الاساس فقط في وقته كاملا بل زوجته لها وقت مخصص.
  • قال صلى الله عليه وسلم: «أفضل الدنانير دينار تنفقه على أهلك»، فالزوج عليه الحرص الشديد علي ان يكون الزوج الصالح الذي لا يبخل علي المراة، فالزوجة تحتاج الي الزوج الذي يكون دائما كريم معها حتي وان كنت لا تملك الكثير من الاموال فعليك العلم انه من الضروري ان تعطي زوجتك جزي من المال لها، ولا تبخل عليها ايضا في المشاعر والعاطفة فهي تحتاج الي الشعور المستمر معك بالحب والالفة والود.
  • اياك ان تتبع اسلوب الند بالند مع المراة فالمراة لا تحب الرجل العنيد لمجرد العند معها لكن عليك ان تحترم كلامها، وعليك ان تحرص علي التعامل معها بمنتهي الود والحب والالفة ولا تكون الزوج الذي يصد كلام المراة فقد لكن تناقش معها فمن الممكن ان يكون رأيها هو الرائ السليم فلا داعي للعند بينكم الذي يؤدي الي غياب الحب.
  • التلامس الجسدي من اهم الاشياء التي تعمل علي الزيادة في التقارب بين الزوجين، والرجل عليه العلم انه من الضروري من ان الي اخر ان يقبل زوجته، وعليه العلم ان احتضان المرأة من اهم الاشياء التي تشعرها بالأمان مع الرجل فاحرص علي هذا الامر دائما.
  • يمكن الزيادة من التقارب بين الزوجين عن طريق العمل علي قراءه كتاب معا او مشاهدة برنامج تلفزيوني معا، والنقاش في اي شئ.
  • لا تهمل زوجتك او تشعرها في اي وقت انها خادمة لك، وللأولاد لكن اجعلها ملكة في قلب وفي بيتك ولا تهينها تحت اي حال من الأحوال علي الإطلاق.

مواضيع قد تهمك:

زوجة تعرض زوجها للبيع عبر الانترنت تحت عنوان زوج مستعمل

زوجي ضعيف الشخصية امامي ما الحل

كيف تكون حسن الخلق مع الجميع

نصائح ذهبية للتعامل مع الحماة وكسب قلبها

قد يعجبك ايضا