أسباب تأخر الدورة الشهرية عند السيدات

أسباب تأخر الدورة الشهرية عند السيدات

أسباب تأخر الدورة الشهرية عند السيدات، تتعرض بعض السيدات الى تأخر الدورة الشهرية فى بعض الشهور بالرغم من عدم حدوث حمل، مما يؤدى أمر تأخر الدورة الشهرية الى قلق البعض، لذا سوف نتعرف على أسباب تأخر الدورة الشهرية عند بعض السيدات والتى ترجع أهمها الى حدوث خلل فى الهرمونات وغيرها من الاسباب.

من المعروف أن هناك فترتان تمر بهمها كل سيدة يحدث فيهما اضطراب الدورة الشهرية أو بمعنى اخر أن تكون الدورة الشهرية غير منتظمة وهى عند نزول الدورة الشهرية لأول مرة والاخرى عند بداية انقطاع الطمث، وبين تلك الفترتين عادة يكون الامر طبيعيا وتأتى الدورة الشهرية كل 28 يوم، بينما هناك بعض السيدات التى تأتى الدورة الشهرية غير منتظمة وتاتى بين 21 يوم الى 35 يوم ، هذا الامر يعود الى بعض الاسباب التى سوف نتتعرف عليها.

أسباب تأخر أو انقطاع الدورة الشهرية

1- الاصابة بالاجهاد والتعب: من الامور التى تؤثر على عمل الهرمونات فى الجسم هو الاجهاد، حيث يؤثر الاجهاد على نظام حياتك اليومى بالاضافة الى انه يؤثر فى المخ الذى يلعب دور كبير فى تنظيم الدورة الشهرية، هذا بالاضافة الى ان الاجهاد يؤثر على الوزن ويسبب فقدان ملحوظ فى الوزن والذى يسبب أيضا عدم انتظام فى الدورة الشهرية.

لذا يجب الحصول على الراحة والاسترخاء بالاضافة الى ممارسة التمارين الرياضية التى تساعد فى انتظام الدورة الشهرية.

2- نقص الوزن من أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية:

من الامور التى تؤثر على الدورة الشهرية هو اضطراب الاكل والذى يسبب نقص فى الوزن وبالتالى يؤدى الى تأخر الدورة الشهرية، لذا يمكنك علاج تأخير الدورة الشهرية الذى يحدث نتيجة نقص الوزن من خلال علاج اضطرابات الاكل والالتزام بتناول الوجبات الرئيسية والاهتمام بالنظام الغذائي.

3- السمنة وزيادة الوزن:

لا تختلف الاصابة بالسمنة وزيادة الوزن عن نقص الوزن فى تأثيرها على تأخر الدورة الشهرية، حيث تسبب السمنة بعض الاضطرابات فى الدورة الشهرية، لذا يجب الاهتمام بالنظام الغذائي وممارسة التمارين الرياضية من اجل الحصول على الوزن المثالى وإعادة انتظام الدورة الشهرية.

4- الاصابة بمتلازمة تكيس المبايض:

من المعروف ان متلازمة تكيس المبايض يحدث نتيجة زيادة نسبة هرمونات الذكورة فى جسم المرأة وبالتالى يؤدى الى تكون تكيسات على المبيضين والذى يكون سببه الرئيسي هو اضطرابات فى هرمونات المرأة، مما يؤثر على انتظام الدورة الشهرية ويعمل على تأخيرها.

هذا بالاضافة الى وجود بعض الهرمونات التى تؤثر على انتظام الدورة الشهرية وتسبب تأخيرها مثل هرمون الانسولين، وفى تلك الحالة يمكن للطبيب أن يصف بعض الادوية التى تساعد فى إعادة تنظيم الدورة الشهرية.

5- استخدام حبوب منع الحمل:

استخدام حبوب منع الحمل من أجل تحديد النسل يؤدى الى تأخير الدورة الشهرية بل يمكن ان يعمل على انقطاع وفقدان الدورة الشهرية، ذلك لأن حبوب منع الحمل تحتوى على مجموعة من الهرمونات وأهمها هرمون الاستروجين وهرمون البروجيستين، تلك الهرمونات تعيق انطلاق البويضات من المبيضين، وقد يعمل على عدم انتظام الدورة الشهرية، وفى حالة توقف تناول حبوب منع الحمل يمكن أن تعود الدورة الشهرية فى الانتظام بعد حوالى 6 أشهر من التوقف.

6- الاصابة ببعض الامراض المزمنة:

هناك بعض الامراض المزمنة التى تؤثر على انتظام الدورة الشهرية منها مرض السكرة والاضطرابات الهضمية، وذلك لأن تلك الامراض المزمنة تؤثر على مستوى بعض الهرمونات فى الجسم كما فى مرض السكرى وتؤدى الى اضطراب الهرمونات مما يؤدى الى عدم انتظام الدورة الشهرية.

أما بالنسبة للاضطرابات الهضمية فهذا المرض يؤثر على الامعاء الدقيقة ويسبب تلفها وبالتالى يمنع الجسم من امتصاص الفيتامينات والمعادن، مما ينتج عنه تأخير واضطراب فى الدورة الشهرية.

7- الوصول الى سن اليأس:

سن اليأس هى مرحلة تصل اليها السيدات والتى تتراوح بين 45 الى 55 عام تقريبا وفى تلك المرحلة يحدث توقف للطمث، وهناك بعض الحالات التى يتوقف عنها الطمث فى سن مبكر أى عند سن الاربعين والتى عندها تتوقف الدورة الشهرية فى النزول.

8- الاصابة بخلل واضطراب فى الغدة الدرقية:

يؤدى الاصابة بخلل الغدة الدرقية الى تأخير أو انقطاع الدورة الشهرية عند البعض من السيدات، حيث يؤثر خلل الغدة الدرقية على علمية التمثيل الغذائى فى الجسم مما يؤثر الى عدم انتظام الهرمونات فى الجسم.

لذا يجب العمل على تناول الادوية والعلاج الذى يساعد فى علاج خلل الغدة الدرقية مما يساعد فى اعادة تنظيم الدورة الشهرية.

متى يتم اللجوء الى استشارة الطبيب

يتم تشخيص تأخير الدورة الشهرية وانقطاعها من خلال سؤال الطبيب للحالة عن بعض الامور مثل مواعيد الدورة الشهرية السابقة وبالاضافة الى بعض الامور الاخرى، ومن خلال هذا يتم تحديد العلاج المناسب الذى يساعد فى إعادة تنظبم الدورة الشهرية.

كما يوجد بعض الحالات التى يجب عندها استشارة الطبيب فورا وهى:

1- الاصابة بالنزيف الحاد.

2- الاصابة بالحمى والالم الحاد.

3- الشعور بالقئ والغثيان.

4- الاصابة بالنزيف والذى يستمر لمدة اكثر من 7 أيام.

موضوعات تهمك:

أخلاقيات المسلم في التعامل مع الاخرين

تعلم كيف تتر أثرا طيبا في قلوب الناس

فرط نشاط الغدة الدرقية دون السريرى 

زيت حبة البركة للتخسيس

قد يعجبك ايضا