Get out.. قصة حب بين شاب وفتاة تتحول إلى فيلم رعب

getout64 1

تكلفة إنتاجية لم تتجاوز الـ5 ملايين دولار وتجاوزت إيراداته 155 مليونا بعد نجاحه فى دور العرض الأمريكية، تستقبل دور العرض المصرية هذا الاسبوع فيلم Get Out والذى

يستعرض الفيلم أحداثا مرعبة لشاب أسود يزور أهل صديقته البيضاء، لكن مشاعرهم العنصرية لن تكون الشيء الوحيد الذى عليه أن يخشاه، وتنطلق أحداث الفيلم بعدما يتفق الحبيبان كريس وروز على الانتقال بعلاقاتهما إلى مرحلة لقاء أهلها، فتدعوه روز لقضاء عطلة نهاية الأسبوع مع والديها ميسى ودين فى مقاطعة ريفية. فى البداية يظن كريس أن سلوك العائلة العصبى تجاهه يرجع إلى عدم رضاها عن علاقة الابنة بشاب أسود، لكن مع مرور الوقت، تقوده سلسلة من الاكتشافات المربكة إلى حقيقة لم يكن يستطيع تخيلها.

وبتكلفة إنتاجية لم تتجاوز 5 ملايين دولار، تجاوزت إيرادات الفيلم 155 مليون دولار عالميا منذ عرضه العالمى الأول فى مهرجان ساندانس السينمائى الدولى، واحتل المرتبة رقم 223 فى قائمة أفضل 250 فيلما وفقا لتقييم مستخدمى موقع IMDb، محققا 8.3 درجات فى متوسط تقييم مستخدمى الموقع خلال أقل من شهر بعد بدأ عرضه، كما نال نسبة 89% فى تقييمات مستخدمى موقع Rotten Tomatoes، ومنحه نقاد مجلتى هوليوود ريبورتر وفارايتى تقييم 9 من 10 درجات.

الفيلم بطولة النجم الأسمر دانيال كالويا، والممثلة أليسون ويليامز، ويشارك فى البطولة النجم برادلى ويتفورد المرشح لثلاث جوائز جولدن جلوب وقام بكتابة وإخراج الفيلم جوردن بيلى فى أولى تجاربه الإخراجية.

مواقع اخبارية