الأمم المتحدة تعتزم دخول إقليم شينجيانغ

تجري منظمة الأمم المتحدة, مفاوضات جادة مع الصين من أجل دخول منطقة شينجيانغ, دون قيود, وذلك للتحقق من التقارير التي تفيد بتعرض مسلمي الأيغور للاضطهاد.

وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة, أنطونيو غوتيريش, أن “زيارة مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان, ميشيل باشيليت, يجري التفاوض بشأنها في الوقت الحاضر بين مكتب المفوضة السامية والسلطات الصينية”.

وتابع غوتيريش “آمل أن يتوصلوا إلى اتفاق قريباً, وأن تتمكن مفوضة حقوق الإنسان من زيارة الصين دون قيود”.

وفرضت وزارة الخارجية الصينية, عقوبات على 4 كيانات و9 أشخاص في بريطانيا, متهمةً إياهم بنشر “الأكاذيب والتضليل” بشأن الوضع في إقليم شينجيانغ.

ويحظر على الجهات الصينية التعامل مع الجهات البريطانية المشمولة بالعقوبات, كما يحظر على البريطانيين المشمولين بها دخول الأراضي الصينية أو ممارسة الأعمال عليها.

من جهتها, انتقدت بريطانيا العقوبات التي فرضتها الصين على أفراد وكيانات بريطانية, واصفةً هذه العقوبات “بالخطأ”, كما أكدت على أنه سيتم استدعاء السفير الصيني إلى وزارة الخارجية البريطانية.

موضوعات قد تهمك:

البنتاغون: حادثة السويس ستؤثّر على البحرية الأمريكية

ميركل تعلّق على القيود المفروضة في ألمانيا

قد يعجبك ايضا