“داعش” يتبنّى الهجوم الإرهابي على الجيش في مالي

تبنّى تنظيم داعش الإرهابي, اليوم الأحد, الهجوم الذي أسفر عن مقتل أفراد من الجيش المالي, الإثنين الماضي.

وكانت هيئة أركان الجيش في مالي, قد أعلنت مقتل 33 من جنودها بهجوم شنه مسلحون على موقع للجيش بضواحي مدينة تيسي على حدود مالي مع النيجر وبوركينا فاسو.

وأكد الجيش على أن الهجوم الذي “شنّه إرهابيون على موقع في منطقة مدينة تيسي في إقليم غاو يوم 15 مارس, أسفر عن مقتل 33 من أفراد القوات المسلحة الوطنية, إضافة إلى إصابة 14 آخرين بجروح”.

ويشار إلى أن تنظيم داعش الإرهابي, هجّر في غرب أفريقيا آلاف اللاجئين الطوارق في الحدود المالية مع بوركينافاسو, التي شهدت عشرات الهجمات والمواجهات بين التنظيم الإرهابي والقوات الأمنية في بوركينافاسو خلال الأشهر الماضية.

ويرى محللون, أن تنظيم داعش الإرهابي, يريد بأي ثمن, السيطرة على الحدود الثلاثية لمالي والنيجر وبوركينا،

موضوعات قد تهمك:

اشتباكات واعتقالات في تظاهرات بلندن

شركة أسترازينيكا: لقاحنا حلال !!

قد يعجبك ايضا