كورونا يضرب القطاعات الصناعية في ألمانيا

زاد الضرر في عدد كبير من قطاعات الصناعات المعدنية والكهربائية في ألمانيا, الشهر الماضي, وذلك على خلفية  القيود التي تفرضها السلطات لمكافحة انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وأعرب اتحاد أرباب العمل في ألمانيا, اليوم, عن استيائه من الأضرار الاقتصادية التي لحقت بالقطاعات الصناعية.

وكان وزير المالية الألماني, أولاف شولتز, قد أعلن, أن ألمانيا تحشد الكثير من الأموال للتصدي لأزمة فيروس كورونا, في سبيل أن يخرج اقتصاد البلاد بكامل قوته في عام 2021.

وتعتزم ألمانيا اقتراض 179.82 مليار يورو (حوالي 214.36 مليار دولار), وذلك في ظل مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وفي وقت سابق, قال الرئيس الألماني, فرانك فالتر شتاينماير: إن هذه القيود “تهدد الحياة الاقتصادية, ولكن الهدف الرئيسي يجب أن يكون تقليل عدد المصابين في أسرع وقت ممكن, ثم المحافظة على معدل منخفض لانتقال العدوى”.

ويشار إلى أن ألمانيا تطبق إغلاقاً هو الأكثر صرامة في تاريخ البلاد.

موضوعات قد تهمك:

ألمانيا تتفاوض لإنتاج اللقاح الروسي داخل أراضيها

ألمانيا تمنح حق اللجوء للمعارضة البيلاروسية

قد يعجبك ايضا