أردوغان: يجب أن يتحرك العالم لوضع حد “للإسلاموفوبيا”

أعلن الرئيس التركي, رجب طيب أردوغان, أنه من الضروري أن يتحرك العالم من أجل وضع حد لظواهر خطيرة مثل الإسلاموفوبيا ومعاداة الأجانب.

وقال أردوغان: “بالإضافة إلى جائحة كورونا, واجهنا تصاعداً في ظواهر العنصرية العرقية ومعاداة الأجانب, ونرصد زيادة ملموسة في عدد الاستفزازات والاعتداءات على المساجد والكنائس والمعابد اليهودية, مع ارتفاع عدد الجرائم التي تقف وراءها الكراهية الدينية والعرقية”.

وأضاف “الوقت حان لنقول كفى للإسلاموفوبيا ومعاداة الأجانب اللتين تصاعدتا في السنوات الأخيرة بتأثير من المنصات الرقمية ووسائل الإعلام”.

وألقى الرئيس التركي, رجب طيّب أردوغان, كلمته بمناسبة اليوم العالمي لإحياء ذكرى الهولوكوست.

والهولوكوست هي إبادة جماعية وقعت خلال الحرب العالمية الثانية, قُتِل فيها ما يقرب من ستة ملايين يهودي أوروبي على يد النظام النازي.

موضوعات قد تهمك:

تركيا ترسل مستشاريها العسكريين إلى العراق

تركيا تكثف جهودها لانقاذ طاقم سفينتها المختطفة

 

قد يعجبك ايضا