اتصال بين موسكو ويريفان حول قره باغ

جرى اتصال هاتفي بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف و نظيره الأرميني آرا أيفازيان, تم خلاله بحث خطوات تنفيذ الجانب الإنساني من اتفاق الهدنة في قره باغ, إضافةً إلى التطرق للعديد من القضايا الملحة على الأجندة الثنائية والدولية.

كما تمت مناقشة خطوات تنفيذ بيان قادة روسيا وأذربيجان وأرمينيا, والاتفاقيات التي تم التوصل إليها في قمة موسكو في 11 يناير 2021،

وكان الصراع قد انفجر بين أذربيجان وأرمينيا صباح 27 سبتمبر 2020,  حيث شهدت المنطقة الحدودية اشتباكات عنيفة بين القوات الأذربيجانية والأرمنية, وأعلن كلا الجانبين عن سقوط ضحايا عسكريين ومدنيين, وعلى إثرها أعلنت أرمينيا الأحكام العرفية والتعبئة العامة في البلاد, بينما فرضت أذربيجان الأحكام العرفية وحظر التجول, تبعها إعلان التعبئة الجزئية في أذربيجان.

وفي وقت سابق, وقعت أذربيجان وأرمينيا على اتفاق ينهي الصراع المسلح الدائر حول إقليم قره باغ.

ويأتي التوقيع على اتفاق السلام الأخير عقب ستة أسابيع من القتال العنيف بين الطرفين, كما نصّ الاتفاق على احتفاظ أذربيجان بالأراضي التي سيطرت عليها قواتها في إقليم قره باغ في القتال الأخير.

موضوعات قد تهمك:

باشينيان: الصراع في قره باغ لم يتم حله بعد

العثور على 80 ألف قطعة من المتفجرات في قره باغ

 

قد يعجبك ايضا