ميركل قلقة من ارتفاع عدد الإصابات بكورونا

اجتمعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بالنواب المحافظين, اليوم الثلاثاء, وذلك على خلفية زيادة عدد المرضى الذين يعالجون في وحدات العناية المركزة بألمانيا.

كما أعربت ميركل عن قلقها من الوضع الحالي لجائحة فيروس كورونا المستجد، وتوقعت بأن يكون شهر يناير وفبراير القادمين “صعبين جداً”.

وكان قد أكد الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، أن ألمانيا ستطبق إغلاقا هو الأكثر صرامة في تاريخ البلاد، بداية من الأربعاء المقبل, مؤكدا خطور الوضع الوبائي.

و أعلن شتاينماير: “بدءًا من يوم الأربعاء، ستكون حياتنا العامة والخاصة مقيدة بشدة أكثر من أي وقت مضى في تاريخ جمهورية ألمانيا الاتحادية. الوضع مريع. آلاف الوفيات في أسبوع، وتفشي الوباء، الذي بات يهدد بالخروج عن نطاق السيطرة، لا يمكننا تجنب الإجراءات الصارمة”.

ونبّه شتاينماير من أن هذه القيود “تهدد الحياة الاقتصادية, ولكن الهدف الرئيسي يجب أن يكون تقليل عدد المصابين في أسرع وقت ممكن، ثم المحافظة على معدل منخفض لانتقال العدوى”.

ويشار إلى أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في ألمانيا بلغ مليون و351510 بعد تسجيل 14432 حالة جديدة.

وارتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 22475 بعد تسجيل 500 وفاة جديدة.

قد يعجبك ايضا