طهران تستدعي السفير السويسري رداً على الاتهامات الأمريكية

مؤمن صالح22 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ سنتين
مؤمن صالح
أخبارالعالم
Ad Space
إيران

أفادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).  أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية أقدمت على استدعاء السفير السويسري، ماركوس ليتنر، الخميس، بسبب اتهامات أمريكية بشأن تدخل طهران المزعوم في الانتخابات الأمريكية.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، أن مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكية جون راتكليف، اتهم إيران وروسيا بالتأثير على الانتخابات في الولايات المتحدة عبر “مزاعم دون أساس”.

وأكد زاده للسفير السويسري أن إيران رفضت هذه المزاعم، وقال إنها تستند إلى “إدعاءات وتقارير كاذبة أمريكية الصنع”، مُضيفًا أن الاستخبارات الأمريكية لديها “سجل طويل” في التدخل في انتخابات الدول الأخرى وفي “إحداث اضطرابات”.

ويشار إلى أن السفارة السويسرية تعد “الراعية للمصالح الأمريكية” في طهران.

وكان قد أكد مسؤولون أمنيون في الولايات المتحدة، اليوم الخميس، أن إيران مسؤولة عن رسائل تهديد وصلت عبر البريد الإلكتروني إلى ناخبين أمريكيين من مؤيدي الحزب الديمقراطي.

وقال مدير المخابرات الوطنية جون راتكليف، إن الرسائل بدت وكأنها مرسلة من حسابات تتبع جماعة يمينية متطرفة مؤيدة لترامب، وأنها كانت تهدف إلى إثارة اضطرابات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة