إندونيسيا ترفض استخدام أراضيها من قبل طائرات التجسس الأمريكية

أعلن مسؤولون بارزون في إندونيسيا أن بلادهم رفضت طلب تقدمت به واشنطن ينص على السماح لطائرات المراقبة البحرية “بي-8 بوسيدون” بالهبوط والتزود بالوقود في أراضيها.

وقد أجرى مسؤولون أمريكيون اتصالات متعددة “رفيعة المستوى” في يوليو وأغسطس الماضيين مع وزيري الدفاع والخارجية الإندونيسيين، بخصوص السماح لطائرات المراقبة البحرية “بي-8 بوسيدون” بالهبوط والتزود بالوقود في الأراضي الإندونيسية, قبل أن يرفض الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو الطلب الأمريكي.

و كان الاقتراح قد فاجأ الحكومة الإندونيسية، لأن البلاد تلتزم الحياد منذ فترة طويلة في السياسة الخارجية، ولم تسمح إندونيسيا أبدا لجيوش أجنبية بالعمل في أراضيها, هذا وفق ما قاله المسؤولون في إندونيسيا.

كما قال السفير الإندونيسي السابق لدى الولايات المتحدة, دينو باتي جلال: ” إنه رغم التقارب الاستراتيجي بين الولايات المتحدة ودول جنوب شرق آسيا فيما يتعلق بكبح طموحات الصين الإقليمية، فإن “السياسة العدوانية للغاية المناهضة للصين التي تنتهجها الولايات المتحدة، تزعج إندونيسيا والمنطقة”.

مضيفاً “ينظر إليها (السياسة العدوانية) على أنها في غير محلها.. نحن لا نريد أن ننخدع وننجر إلى حملة مناهضة للصين. بالطبع نحافظ على استقلالنا، لكن هناك ترابطا اقتصاديا أعمق، والصين الآن هي أكثر دولة في العالم تأثيرا بالنسبة لإندونيسيا”.

وفي وقت سابق أعلنت الحكومة الإندونيسيا عن نيتها في تعزيز التبادلات والتعاون مع الجانب الصيني في التجارة والاستثمار والتبادلات الشعبية وغيرها من المجالات، وستواصل التقدم الفعال في بناء خط سكة حديد جاكرتا-باندونغ.

كما أكد استعداد بلاده العمل مع الجانب الصيني لحماية الأعراف الأساسية للعلاقات الدولية، وكذلك السلام والاستقرار الإقليميين، وبناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.

 

قد يعجبك ايضا