الرئاسة العراقية تصدر بياناً حول مقتل 8 أشخاص في “هجوم صلاح الدين”

ندّدت الرئاسة العراقية، مساء يوم السبت، بالعملة الإرهابية التي أسفرت عن مقتل 8 مدنيين في قضاء بلد في محافظة صلاح الدين.

و كان ذلك في بيان أصدرته الرئاسة العراقية قالت فيه: “هذه اللحظات المفصلية في البلد، تلقينا بألم واستنكار بالغين، حادثة الاعتداء الإرهابي الجبان في قضاء بلد في محافظة صلاح الدين، ما يؤكد الحاجة الماسة إلى تضافر الجهود وتوجيهها نحو مكافحة أعمال العنف والإرهاب الذي يتحين الفرصة لزعزعة أمن واستقرار المواطنين”.

كما دعت جميع الأطراف إلى ضبط النفس وتغليب لغة العقل وتقديم مصالح البلاد العليا على أية اعتبارات أخرى.

مؤكدةً على أن العراق بحاجة ماسة إلى توحيد المواقف الوطنية ورص الصفوف لمواجهة الأزمات الأمنية والاقتصادية التي يتعرض لها البلد.

وفي أواخر عام 2017، أعلنت السلطات العراقية تحرير كامل أراضي البلاد من قبضة داعش الذي سيطر على نحو ثلث مساحتها لمدة ثلاث سنوات، غير أن مواجهات متقطعة بين الجانبين لا تزال مستمرة، لاسيما في المناطق الشمالية والغربية.

إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق، ويشنّ هجمات في فترات متباينة.

موضوعات تهمك:
قد يعجبك ايضا