وزير يمني: إيران ترسل الأسلحة تحديا للمجتمع الدولي

قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني أن شحنة الأسلحة الإيرانية التي كانت في طريقها للحوثيين قبل أن تضبطها البحرية الأمريكية تعتبر تحديا سافرا من إيران لإرادة المجتمع الدولي.

وأضاف الإيراني في سلسلة تغريدات عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن إعلان البحرية الأمريكية ضبط شحنة أسلحة إيرانية جديدة على متن سفينة في بحر العرب كانت في طريقها لمليشيا الحوثي الإرهابية يمثل تحديا إيرانيا سافرا لإرادة المجتمع الدولي، وامتداد للعدوان المتوصل على اليمن منذ لحظة الانقلاب ومضيا في تنفيذ أجندتها التدميرية ومشروعها التوسعي في المنطقة.

وأوضح أن النظام الإيراني لعب دورا رئيسيا في تقويض جهود التهدئة وإحلال السلام في اليمن والدفع بأداته الحوثية لتصعيد وتيرة الحرب في جبهات مأرب واستمرار نزيف الدم والمعاناة الإنسانية لليمنيين وذلك ذمن سياسته لنشر الفوضى والإرهاب وزعزعة الأمن والاستقارر في المنطقة وتهديد المصالح الدولية.

وأشار إلى أن المجتمع الدولي والدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن مطالبون بالقيام بمسؤولياتهم والضغط على نظام طهران لوقف تهريب الأسلحة للحوثيين التي تشكل خرقا لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقرارات الدولية ذات الصلة بالأزمة اليمنية وعلى رأسها القرار 2216 والعمل على تصنيف المليشيا كجماعة إرهابية.

وفي وقت سابق أعلنت قيادة أمريكا المركزية أن سفن الأسطول الخامس الأمريكي ضبطت أسلحة على مركب صيد إيراني المنشأ في شمال بحر العرب يوم 20 ديسمبر.

موضوعات تهمك:

اليمن.. مقتل مدني وإصابة آخرين في انهيار صخرة

قد يعجبك ايضا