وزراء قوى الحرية والتغيير يقدمون استقالات جماعية

قدم وزراء من قوى الحرية والتغيير السودانية استقالاتهم المكتوبة بشكل جماعي لرئيس مجلس الوزراء وبلغ عدد من الوزراء الذين قدموا الاستقالات الجماعية 12 وزيرا بينهم وزيرة الخارجية مريم الصادق المهدي.

وذكرت وزارة الإعلام السودانية أن الوزاء قدموا الاستقالات مكتوبة اليوم الاثنين لرئيس الوزراء عبدالله حمدوك.

وعن بقية الوزراء الخمسة الذين تمت تسميتهم من قوى الحرية والتغيير قالت الوزارة أن اثنين منهم لم يتمكنا من الحضور، وهما وزيرا الإعلام ووزير الاتصالات.

وأشارت الوزارة إلى ان وزيرا شؤون مجلس الوزراء والصناعة، تعذر الاتصال بهما لمعرفة رأيهما في الاستقالة لأنهما لا يزالن رهن الاعتقال بيد “السلطة الإنقلابية”.

وعن وزير التجارة علي جدو فقالت الوزارة أنه تحفظ على تقديم الاستقالة.

موضوعات تهمك:

عبدالله حمدوك يكشف سبب عودته للسلطة

قد يعجبك ايضا