وزارة التربية والتعليم تعلن 7 قرارات وتفاصيل الخلاف الذي أجل الدراسة

تصدرت وزارة التربية والتعليم محرك البحث جوجل وذلك بعد قرارات الوزارة فيما يتعلق بتأجيل عودة الدراسة وكذلك الامتحانات للفصل الدراسي الأول، وذلك في ظل الأزمة القائمة بين وزارة التعليم ووزيرها، وبين اللجنة المختصة بإدارة أزمة فيروس كورونا، وذلك وفقا لما ذكره مصدر مطلع داخل الوزارة.

وكانت اللجنة المختصة بمكافحة فيروس كورونا وإدارة تلك الأزمة، قد أعلنت أمس تأجيل عودة الدراسة لمدة أسبوع واحد، إلا أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، قد أعلنت عدة قرارات تتعلق بامتحانات الفصل الدراسي الاول وعودة الدراسة بالفصل الدراسي الثاني، وقد وافقة اللجنة العليا المختصة بإدارة الأزمة أمس قد بدأت القرارات بمد إجازة نصف العام لمدة أسبوع آخر، قبل أن تعلن وزارة التعليم قراراتها الجديدة.

وزارة التربية والتعليم تعلن 7 قرارات

طارق شوقي وزير التربية والتعليم وزارة التربية والتعليم

تضمنت قرارات الوزارة سبعة قرارات هامة كانت كالتالي وفقا لما نقلته تقارير عن وزارة التربية والتعليم:

أولا يتم مد إجازة نصف العام الدراسي لمدة أسبوع آخر تنتهي في السادس والعشرين من فبراير الجاري.

ثانيا، أن يتم عقد امتحانات قبل انتهاء إجازة نصف العام الدراسي.

ثالثا بداية امتحانات الطلاب ستبدأ في الثامن والعشرين من فبراير الجاري وتستمر الامتحانات لمارس المقبل.

رابعا سيتم ترك فترة زمنية بما يقارب الاسبوعين حتى يتمكن الطلاب من الاستعداد الجيد للامتحانات.

خامسا سيتم إعلان جداول الامتحانات خلال الأيام المقبلة عقب إعلان وزير التربية والتعليم طريقة أداء الامتحانات وتفاصيل الفصل الدراسي الثاني.

سادسا ستعقد الامتحانات لطلاب الثانوية العامة فئات الدمج والمكفوفين عن طريق الامتحان اليدوي ورقيا.

سابعا قررت وزارة التربية والتعليم أيضا عقد امتحان طلاب الأول والثاني الثانوي بشكل إلكتروني ومن لم يستلم التابلت سيتم امتحانه ورقيا.

وزارة التربية والتعليم والأزمة

قرارات مجلس الوزراء اليوم تأجيل الامتحانات وزارة التربية والتعليم

ذكر مصدر مطلع داخل وزارة التربية والتعليم أن أزمة وقعت بين الوزير طارق شوقي، وبين لجنة إدارة أزمة فيروس كورونا بقيادة رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، في وقت يتشدد فيه طارق شوقي في استكمال العملية التعليمية هذا العام بكافة تفاصيلها، وأيضا في الوقت ذاته كان هناك خلاف على أهم بند وهو المتعلق برفع الغياب عن الطلاب وتمكينهم من الغياب وعدم اختصام الدرجات وذلك بعد انتهاء الامتحانات للفصل الدراسي الأول.

وتم تأجيل عودة الدراسة مجددا لمدة أسبوع بضغط من مجلس الوزراء في وقت كان وزير التربية والتعليم رافضا بشدة هذا الأمر، لكنه في النهاية استجاب، وهي الفترة التي كانت فرصة لكل من وزارة التربية والتعليم واللجنة التي تدير أزمة كورونا، للاتفاق على بند الغياب دون احتساب الدرجات ذلك.

موضوعات تهمك:

تأجيل الامتحانات والدراسة: بدء اجتماع النبأ اليقين

قد يعجبك ايضا