هل تركيا سعيدة بتهاوي عملتها؟

صادرات تركيا في النصف الأول من 2021 تتجاوز 105 مليارات دولار وتخطط الوصول بالرقم إلى 200 مليار دولار بنهاية العام وهو الرقم الأعلى بتاريخ البلاد.

الحكومة التركية باتت تتعامل ببرودة أعصاب شديدة مع التراجع الأخير بقيمة الليرة وتوقفت عن استخدام كلمات كالليرة خط أحمر أو مهاجمة المصارف الغربية.

ثمة مدرسة تقليدية ما زالت ترى أن عملة الدولة خط أحمر يجب الدفاع عنه وتقويتها مقابل الدولار مهما كلف ذلك من موارد ومهما استنزف احتياطي النقد الأجنبي.

بعض الدول كالصين وغيرها تضعف عملتها لزيادة ايراداتها من النقد الأجنبي ودعم احتياطياتها الدولارية والبنك المركزي الأوروبي لا يحبذ سياسة اليورو القوي.

* * *

بقلم: مصطفى عبدالسلام

هل تركيا سعيدة بتهاوي عملتها؟

* مصطفى عبد السلام كاتب صحفي اقتصادي

المصدر: العربي الجديد

موضوعات تهمك:

بين الشحم والورم الاقتصادي

قد يعجبك ايضا