هل ارتداء كمامتين يزيد الحماية من كورونا؟

تسائلت وكالة بلومبرغ الأمريكية مساء الثلاثاء، في تقرير لها عن جدوى ارتداء كمامتين من أجل الحصول على حماية أكبر من فيروس كورونا المستجد.

وقالت الوكاةل أن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها توصي بارتداء الكمامة من القماش المصنوة من طبقتين أو اكثر والتأكد من أنه تغطي الأنف والفم معا كما تؤكد على أنها يجب أن تغلق كل الفجوات بين جانبي الوجه.

وأوضح الدكتور ديفيد هامر، خبير الأمراض المعدية في جامعة بوسطن أن ارتداء كمامة واحدة فقط يجب أن يكون كافيا لمعظم المواقف طالما أنها مناسبة تماما وغير فضفاضة.

ولفت تقرير وكالة بلومبرغ إلى أنه قد يرغب البعض في حماية إضافة في حال كانوا معرضين لأخطار أكبر أو سيكونون بالقرب من الآخرين لفترة طويلة مثل الطائرة، فيما علقت على ذلك مونيكا غاندي خبيرة الأمراض المعدية في جامعة كاليفورنيا أن احد الخيارات في السيناريوهات التي تريد فيها حماية إضافية هو ارتداء كمامة من القماش بالإضافة لكمامة طبية.

وأضافت أن تلك الطريقة يمكنها مساعدتكم في تحقيق مماثل لكمامة “إن 95”.

كما أوصحت بالحماية الإضافية للأشخاص الذين سيكونون في المناطق التي فيها معدلات انتقال عدوى عالية كما أوصت بأننه إذا أراد أي شخص حماية قصوى عليه ارتداء كمامة من القماش متكوننة من طبقتين يتوسطهما مرشح.

وشددت على أنه من المهم عند ارتداء الكمامات القماش المفردة للاستخدام اليومي أن تكون مصنعة من مادة منسوجة بإحكام ولها طبقتنا على الاقل مما يخلق عقبة تجعل من الصعب على الجسيمات الحاملة للفيروس اختراقها.

موضوعات تهمك:

الولايات المتحدة تطالب بالتحقيق في نشأة كورونا بالصين

قد يعجبك ايضا