هالة صدقي تتصدر بعد حكم حبس زوجها: تفاصيل القصة

تصدر اسم الممثلة المصرية المعروفة هالة صدقي محرك البحث جوجل، وذلك بعد حكم قضائي في سلسلة أزمتها مع زوجها رجل الأعمال الشهير سامح سامي، وهو ما أثار جدلا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي، ولا تزال تثير الجدل.

وبدأت أزمة هالة صدقي مع زوجها الجديد عندما أعلنت الشهر الماضي أنه طلبها في بيت الطاعة، مؤكدة تلقيها إنذار بذلك، وعلقت قائلة بانه يقيم خارج البلاد وشقتها التي تقيم بها هي شقة الزوجية، كما أشارت إلى أنه لا يوجد ما يسمى بيت الطاعة أو الطلاق الشفهي في الدين المسيحي.

هالة صدقي

هالة صدقي تحصل على أحكام ضد زوجها

وقد قررت محكمة أسرة قصر النيل، أمس الأربعاء، رفض دعو زوج الفنانة هالة صدقي التي يطاب فيها بإنكار نسب طفليه منها، كما قررت المحكمة حبس الزوج شهرا لامتناعه عن دفع متجمد نفقة لطفليه، حيث أنه وفقا لقرار المحكمة قد امتنع عن دفع نفقة قدرها 320 ألف جنيه لصالح الزوجة وفقا لمحامي الزوجة رفعت الشريف.

وكانت محكمة الأسرة قد قضت في وقت سابق بحبس زوج الفنانة هالة صدقي لمدة شهر بعد امتناعه عن دفع متجمد مبلغ النفقة المحكوم لها ولأبنائها وقيمته 155 ألف جنيه.

هالة صدقي

وأثار رجل الأعمال سامح سامي الجدل بعدما نشر تعليقا عبر موقع فيسبوك يوجه فيه رسالة إلى ابنه وابنته حول نسبهما، وقال: “لآخر مرة بقولها يا سامو ويا مريم هالة صدقي دي مش أمكم والحكم في قضية الـ(dna)، يوم 13 يوليو وكله سيتحول للطب الشرعي وأنا ساعتها مش هرحمك”.

وكانت هالة صدقي قد تلقت إخطارا من زوجها بالطاعة نكاية في الأحكام الصادرة ضده، لتجيبه: “أنا موافقة جدا على الطاعة ومش معترضة، بس شقة الزوجية كانت إيه؟ دي شقتي اللي أنا اتجوزت فيها وخلفت فيها وعشت فيها، واللي هو سافر وسابنا منها، والعنوان اللي كاتبه عنوان شقة أبوه”.

موضوعات تهمك:

الفنانة دلال عبدالعزيز تتماثل للشفاء: لماذا لا تخرج من المستشفى؟

قد يعجبك ايضا