ميلان يرد على إصابة لاعبين جدد في صفوفه بكورونا 

نفى نادي إي سي ميلان الإيطالي، اليوم السبت، وجود أي إصابات بين صفوفه بفيروس كورونا المستجد، بعد الاختبارات التي خضع لها كل أعضائه من لاعبين وموظفين خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال ميلان في بيان رسمي: “يؤكد النادي على أن جميع الاختبارات الطبية التي أجريت حتى الآن على لاعبي الفريق الأول والموظفين الفنيين، لم تكن هناك أي حالات إيجابية بفيروس كورونا المستجد”.

وأضاف البيان: “سيواصل اللاعبون برنامجهم التدريبى الفردى فى مركز ميلانيلو وسيتم الانتهاء من الفحوصات الطبية لجميع اللاعبين والموظفين الذين يقدمون تقارير للتدريب خلال الأيام القادمة”.

وكان رئيس ميلان، باولو سكاروني قد أثار الجدل بسبب تصريحات سابقة له بوجود حالات جديدة مصابة بالفيروس داخل الفريق، موضحا أن باولو مالديني المدير الرياضي للروسونيري ونجله دانييل لاعب فريق الشباب تعافا تماما من المرض.

وقال سكاروني في تصريحات نشرتها شبكة “فوتبول إيطاليا”: “لدينا بعض اللاعبين المصابين فى مرحلة التعافى، لكن مالدينى ونجله فى حالة جيدة الآن”.

وتخضع جميع أندية الدورى الإيطالي لكرة القدم، خلال الفترة الحالية لاختبارات فيروس “كوفيد 19” في ظل إجراءات احترازية لاحتمالية العودة إلى التدريبات والتأكد من سلامة اللاعبين قبل عودة الكاليتشيو.

وتسبب انتشار فيروس كورونا، في تجميد جميع الدوريات الأوروبية الكبرى، كإجراء احترازي لعدم انتشار الفيروس، خاصة وأن الأنشطة الرياضية تشهد تجمعات كبيرة من الجماهير.

قد يهمك أيضا:

إصابة لاعب جديد في الدوري الإسباني بفيروس كورونا

سامبدوريا يعلن إصابة 4 لاعبين بفيروس كورونا