ميقاتي يحاول إقناع قرداحي برغبة فرنسا

ذكرت مصادر محلية لبنانية، أن رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي يحاول اقناع وزير الإعلام جورج قرداحي ومؤيدي بقاءه في منصبه، بالاستقالة، مؤكدا للمؤيدين لبقائه أن هناك رغبة فرنسية في استقالته.

وقالت المصادر أن الاجتماع بين الطرفين سيكون قريبا الذي ينتمي إليه قرداحي لإقناعهم بالاستقالة، وذلك قبيل زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للرياض، على أن تتم الاستقالة بشكل حفظ ماء الوجه لتكون استقالة قرداحي ورقة بيد ماكرون في حواره مع السعودية بما يخص الملف اللبناني، وفقا للمصدر ذاته.

ووقعت أزمة دبلوماسية بين الرياض وبيروت على خلفية تسجيل تم بثه لوزير الإعلام اللبناني قبل توليه منصبه يتحدث فيه عن الحرب اليمنية، وينتقد التدخل العسكري السعودي بها، كما تحدث بإيجابية عن جماعة الحوثيين التي تسيطر على اليمن وتقاتلها المملكة إلى جانب حلفائها، وقد استدعت السعودية سفيرها لدى لبنان يوم 29 أكتوبر، مع طرد السفير اللبناني.

وقد أعلن قرداحي مرارا أنه لا ينوي الاستقالة من منصبه، وأيده في ذلك أطراف موالية لحزب الله اللبناني الذي يتلقى دعما إيرانيا مشابها للذي تتلقه الجماعة الحوثية في اليمن، وبرر قرداحي تصريحاته تلك بأنها كانت قبل توليه المنصب مؤكدا أن الأمر لا يستحق الاعتذار.

وعلى إثر ذلك أخذت الإمارات والبحرين والكويت جانب السعودية وسط توترات دبلوماسية تتفاقم مع تهديدات للبنان الذي يعيش ازمة اقتصادية واسعة،

موضوعات تهمك:

لبنان: حظر تجول ليلي على غير الملقحين ضد كورونا

قد يعجبك ايضا