ميركل في آخر زيارة رسمية لها إلى فرنسا

تقوم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بآخر زيارة رسمية لها إلى فرنسا، حيث تلبي دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ولاقت حفاوة بالغة في استقبالها من جانب مئات السكان مساء يوم الأربعاء.

وزارات ميركل مدينة بون في شرق فرنسا، المقر التاريخي لدوقات بورجندي وأحد أهم مراكز صناعة الخمور الشهيرة بالعالم.

وقد وصلت أنجيلا برفقة زوجها يواخيم زاور، وكان في استقبالها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون برفقة زوجته بريجيت، قبل أن يقلد ماكرون، المستشارة الألمانية المخضرمة أعلى وسام فرنسية وهو “وسام جوقة الشرق”، والذي يمنح للأشخاص الذي يقدمون الاسهامات في حياة فرنسا وتطويرها.

كما قدم ماكرون الشكر إلى ميركل على ما قدمته لأوروبا من أجل الحفاظ على وحدتها رغم الصعاب.

وتترك ميركل منصبها وتعتزل السياسية بعد 16 عاما قضتها في منصب المستشارة الألمانية، ومن المنتظر أن تؤدي مهام المستشارة حتى  يكتمل تشكيل الحكومة الجديدة بعد انتخابات سبتمبر.

موضوعات تهمك:

الرئيس الألماني يطلب من ميركل مواصلة العمل

قد يعجبك ايضا