موسكو ومينسك تعلنان العقيدة العسكرية لدولة اتحاد روسيا وبيلاروس

موسكو ومينسك تعلنان العقيدة العسكرية لدولة اتحاد روسيا وبيلاروس

أعلن الرئيس الروسي, فلاديمير بوتين, ونظيره البيلاروسي, ألكسندر لوكاشينكو, اليوم الخميس, إقرار عقيدة عسكرية جديدة لدولة اتحاد روسيا وبيلاروس.

وأكد بوتين على ضرورة إحلال أجواء آمنة ومستقرة على حدود البلدين مع الدول الأخرى, مشيراً إلى أنه سيتم التصدي لكل محاولات للتدخل في شؤون روسيا وبيلاروسيا السياديّتين.

كما أعرب بوتين عن مدى أهمية التعاون الاقتصادي الحاصل بين موسكو ومينسك, مؤكداً على أنه شهد ديناميكية إيجابية حتى في ظروف جائحة كورونا.

وفي وقت سابق, وضعت موسكو ومينسك خطةً لتوقيع رزمة من الوثائق في إطار تعزيز مسار (التكامل العميق) بين عمل المؤسسات في البلدين في مختلف المجالات.

موضوعات قد تهمك:

موسكو: أوكرانيا تسعى لجر روسيا إلى عملية عسكرية

روسيا: حرب واشنطن وبكين الاقتصادية تحولت لحرب باردة

 

قد يعجبك ايضا