مناورة إسرائيلية في قبرص تثير قلق تركيا

المناورة التي ينظمها جيش الاحتلال في قبرص تحاكي مواجهة مع “حزب الله”.
المناورة العسكرية الأضخم التي يجريها جيش الاحتلال الإسرائيلي في قبرص أثارت حفيظة تركيا التي أبدت انزعاجها منها.
إسرائيل نقلت رسائل “طمأنة” لتركيا، وأكدت لها أن المناورة العسكرية للجيش الإسرائيلي تأتي ضمن المناورات التي ينفذها الجيش في ساحات أجنبية.
جيش الاحتلال يتدرب خلال المناورة على تنفيذ محاولات إنزال في عمق الأراضي اللبنانية عبر البحر، والجيش استأجر سفنا وقوارب إنزال من اليونان وإيطاليا لاستخدامها في المناورة.
* * *
ذكرت قناة التلفزة الإسرائيلية الرسمية (كان)، يوم الخميس، أن المناورة العسكرية الأضخم التي يجريها جيش الاحتلال في قبرص أثارت حفيظة تركيا التي أبدت انزعاجها منها.
وأضافت القناة أن وزيري خارجية تركيا مولود جاووش أوغلو، وإسرائيل يئير لبيد، بحثا هذه القضية، يوم الأربعاء، خلال لقائهما في تل أبيب.
وأشارت القناة إلى أن إسرائيل نقلت رسائل “طمأنة” لتركيا، وأكدت لها أن المناورة العسكرية للجيش الإسرائيلي تأتي ضمن المناورات التي ينفذها الجيش في ساحات أجنبية.
ولفتت القناة إلى أن المناورة ستشارك فيها وحدات من لواء الكوماندوس وسلاح الجو وقوات من أذرع أخرى في جيش الاحتلال.
ويجري الاحتلال الإسرائيلي، هذه الأيام، مناورة “مركبات النار”، التي تحاكي حرباً متعددة الجبهات، والأبعاد، لمدة “شهر حرب”.
هذه المناورة يقول عنها المسؤولون الإسرائيليون إنها الأكبر في تاريخ مناورات جيش الاحتلال الإسرائيلي.
وكانت صحيفة “يسرائيل هيوم” قد كشفت في عددها الصادر الإثنين الماضي، أن المناورة التي ينظمها جيش الاحتلال في قبرص تحاكي مواجهة مع “حزب الله”.
وأضافت الصحيفة أن جيش الاحتلال يتدرب خلال المناورة على تنفيذ محاولات إنزال في عمق الأراضي اللبنانية عبر البحر، مشيرة إلى أن الجيش استأجر سفنا وقوارب إنزال من اليونان وإيطاليا لاستخدامها في المناورة.

موضوعات تهمك:

“الشاباك”: إيران حاولت اختطاف ضباط وباحثين إسرائيليين

قد يعجبك ايضا