مليشيا الأسد تتعرض لخسائر في مناطق مختلفة بسوريا

ذكرت مصادر محلية سورية، مساء السبت، أن 3 عناصر من مليشيا الأسد قتلوا، وأصيب 3 آخرون من المليشيات الإيرانية على إثر استهدافهم من جانب مجهولين بالأسلحة الرشاشة المتوسطة على إحدى النقاط بمحيط بلدة مسكنة بريف حلب الشرقي.

يأتي ذلك بعد إعلان مقتل 14 وإصابة عشرات آخرين من مليشيا أسود الشرقية التابعة لمليشيات النظام في كمين نفذ بإحكام في بادية المسرب بريف دير الزور الغربي.

كما أكد مراسلنا مقتل أمين فرع حزب البعث في مدينة الصنمين محمد خير أبوحوية الليلة الماضية بالمدينة ذاتها شمالي محافظة درعا.

وقد شنت عمليات الفتح المبين قصفا بقذائف “SPG-9″، على مواقع تابعة لقوات نظام الأسد على محور أورما الصغرى بريف حلب الغربي وتحقق إصابات مؤكدة في صفوف العدو.

وعلى نطاق آخر فقد شن المسلحون قصفا مدفعيا يستهدف منطقة تفتناز بريف إدلب الشمالي الشرقي.

إلى ذلك ذكرت تقارير إعلامية أن مليشيا الأسد قد انسحاب بشكل كامل من الملعب البلدي بريف مدينة درعا.

موضوعات تهمك:

أسر ضابط وعناصر من قوات النظام بحمص

قد يعجبك ايضا