مقاربات بين النهضة والثقافة والحضارة

رغم التداخل بين مفهومي النهضة والحضارة يمكن القول إن النهضة هي مشروع للعمل وهي مقدمة لحل أزمة للحضارة.

النهضة والثقافة يرتبطان بهوية الأمة فالثقافات نتاج عادات وتقاليد وعناصر إبداع شعب ما. قانون الثقافة تراكم وتفاعل وتحول.. تفاعل القديم بالجديد.

عناصر المفاهيم الثلاثة توضح أن ليس أي منها ثابت فهي جميعاً متحركة وخضعت منذ القدم لتحولات وما كان بالأمس ثقافة أو حضارة يعتد بها قد لا يكون كذلك الآن.

في عالم الاقتصاد وقواه المحركة تغيرت الأمور فأصبح الاعتداد بموارد الطبيعة والمواد الخام دون تحويله لمنتج صناعي عنصر تهمة بالتخلف عن ركب الحضارة.

لا مخرج للأزمة العربية إلّا بتوفير شروط التحول لمجتمع منتج فمن الملح صياغة خطط تنموية صناعية طموحة وتكثيف فرص الاستثمار للنهوض بهذا القطاع.

لا مناص من إعادة اعتبار مشروع النهضة والتكامل الاقتصادي العربي ليضع العرب بمكان لائق في عالم التكتلات الكبرى والصناعات ويكون مدخلا لنهوض الأمة.

* * *

بقلم: يوسف مكي

* د. يوسف مكي كاتب وأكاديمي سعودي

المصدر| الخليج

موضوعات تهمك:

التاريخ الإِسلامي.. تهافت التشكيك بوجوده

قد يعجبك ايضا