مشعل للدول العربية: افتخروا بانتصار المقاومة على الاحتلال

طالب رئيس حركة حماس الفلسطينية في الخارج خالد مشعل المملكة العربية السعودية بإطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين في سجونها، وفتح أبواب العلاقة مع حركة حماس.

وشدد مشعل في لقاء تلفزيوني مساء الأحد، أن حماس لا تحب الحروب والدمار ولكن تقوم بذلك كواجبها في الدفاع عن الشعب الفلسطيني ومقدساته.

واوضح أن الاحتلال هو من بدأ العدوان على الشعب الفلسطيني في الحرب الأخيرة على غزة عندما اعتدى على الفلسطينيين في القدس المحتلة وتجاهل تحذيرات المقاومة.

وأكد ان غزة أثبتت في معركتها الأخيرة أن بوصلتها هي القدس وأثبتت كذب المزاعم حولن ية حماس إقامة دويلة تنفصل فيها عن فلسطين وقضيتها.

وأشار إلى أن نتائج معركة سيف القدس هي جزء من تراكم المعارك مع الاحتلال ولا تقاس بمعركة واحدة وإنما بمراكمة الفعل والنتائج.

وطالب مشعل الدول العربية وقادتها بالنظر بعين الافتخار لما حققته المقاومة من الانتصار على الاحتلال الإسرائيلي وكيف نجحت في إجباره على التراجع الاستراتيجي في مشروعه التوسعي، مضيفا: “انظروا إلى حال إسرائيل اليوم، إنها تتلقى الضربات في تل أبيب بعد أن كانت تحتل دولا عربية”.

ولفت إلى أن الشارع العربي انخرط كليا في الميدان دفاعا عن القدس وغزة وهو مؤشر على التفاف أحرار العالم خلف الشعب الفلسطيني في الدفاع عن حقوقه.

وتطرق مشعل إلى أن موجة التطبيع مع الاحتلال مؤكدا أن الدول التي راهنت على مشاريع ترامب خسرت الرهان لأنها لم تقدر بشكل صحيح صلابة الموقف الفلسطيني.

وشدد على أن إسرائيل دولة مارقة لن تعطي الدول العربية أي شئ ولن تجد منها سوى العدوان والإضرار بمصالح الأمة، حيث أنها الخطر الأول على تلك الأمة، والحرب الأخيرة على غزة أثبتت ذلك، لافتا إلى أن المحاولات الرامية إلى تكوين ثقافة شعبوية بأن إسرائيل جزء من الحل ويمكن التعايش معه محاولات فاشلة.

وأكد أن حل مشكلات بعض الدول العربية مع إيران وتركيا ليس بالارتماء في الحضن الإسرائيلي ولكن بتقوية وحدة الأمة.

موضوعات تهمك:

المطلوب الآن من «حماس الخارج»

قد يعجبك ايضا