مروان محسن ما بين تعاطف شديد وهجوم جديد

تصدر مهاجم النادي الأهلي ومنتخب مصر مروان محسن محرك البحث جوجل وذلك بعد ساعات من فوز ناديه ببرونزية كأس العالم للأندية كثالث البطولة بعد فوزه على بالميراس البرازيلي بركلات الترجيح الجزائية، التي أضاع مروان إحدى تلك الركلات مما جعله بين القيل والقال من جماهير النادي الأهلي.

وساد الجدل الشديد بين جماهير الكرة المصرية وخاصة جمهور الأهلي بعد اللقاء وصورة مروان محسن وهو على أرض اللقاء والجميع يحتفل بالفوز وحصد الميداليات البرونزية في مونديال الأندية الذي حصد فيها بايرن ميونخ الكأس.

مروان محسن والتعاطف الشديد

وتعاطف عدد ضخم من جماهير الكرة المصرية مع مروان محسن ووجهوا له الدعم، مدونين على مواقع التواصل الاجتماعي تدوينات ومنشورات تتطالب بوقف الهجوم عليه والسخرية منه، وذلك بسبب تسديد ركلة الجزاء.

ولم تكن ركلة الجزاء التي أهدرها مروان هي السبب في الهجوم عليه والسخرية منه، بل أن اللاعب يعاني من الانتقادات وصناعة السخرية منه على مدار الأشهر الماضية بسبب مستواه الضعيف للغاية وعدم احرازه الأهداف أو حتى أداءه الفني الذي يلامس المتوسط وأحيانا ينزل إلى الضعيف، وعلى مدار مواسم عدة قضاها في الأهلي كانت مساهمته في الأهداف قليلة للغاية على الرغم من أن مركز اللعب الذي يلعب به هو المهاجم الصريح وكون الأهلي قد منحه على مدار سنوات الفرصة تلو الأخرى وقد شارك مع المنتخب في العديد من البطولات أبرزها بطولة كأس العالم، إلا أن كل تلك الفرصة لم يستغلها بالشكل الملائم وأهدرها جميعها.

مروان محسن

وكتب أحد المتعاطفين مع مروان محسن يقول: “دا مجرد سوء حظ، لا تيأس يا مروان كلنا خلفك”، بينما أقدم البعض على صناعة هاشتاغ تحت عنوان “ادعم مروان محسن” استخدمه الآلاف على موقع تويتر.

من بين الداعمين كان نجم الفريق محمد مجدي أفشة الذي كتب: “أقسم بالله لاعيب كبير أووي، هتفرج وتكسر الدنيا إن شاء الله يا أخويا”، بينما دعمه لاعب النادي الأهلي السابق مؤمن زكريا أيضا من خلال نشر صورته وعلى جاثيا على ركبتيه مكتفيا بكتابة اسمه: “مروان محسن”.

بينما كتب الممثل كريم فهمي: ” طول ما أنت لاعب في منظومة الأهلي هفضل أساندك وضد أي استظراف أو تنمر بس عليك أنك تفوق، جمهور الأهلي في ضهر أي حد بيلبس فانلة الفريق إلى أن يخلعها”.

وكتب أحد المعلقين: “إنه مجرد حظ سيء ستعود أقوى من الآن! نحن فخورون بك يا بطل على الرغم من كل شيء لا تستسلم ولا تسمع أي أشياء سلبية من أي شخص نحبك وأنت تعلم جيدا أننا سندعمك حتى النهاية فأنت تستحق أكثر من ذلك، #ادعم_مروان_محسن”، بينما كتب البعض: “أي انسان بيتعرض لكم الضغوطات والهجوم عليه دا لازم يتكسر ولازم ما يأديش ولازم يكون نازل ركبه بتخبط، جمهور الأهلي هو اللي دمر مروان وعمل منه مسخة وشماعة في الهزيمة وضحك ومهزقة في الفوز”.

مروان محسن

“مروان محسن يستاهل”

لكن البعض فضل شن الهجوم على مروان محسن وعلى من يتعاطفون معه مؤكدين أن كرة القدم هي عبارة عن تشجيع الجيد وانتقاد السئ وإلا فما كان على مروان أن اختار مهنة أخرى يتربح منها غير كرة القدم.

وكتب أحد المعلقين: “مروان محسن يستاهل الهجوم، لاعب لا يقدم شئ لفريقه ويتقاضى سنويا تسعة ملايين جنيه، المفروض اقوله خد فلوس بدون مقابل؟”، بينما كان البعض أكثر حدة حيث طالب أحدهم النادي الأهلي بالاستغناء عنه مؤكدين أن لاعب محدود الإمكانيات ساقه حظه السعيد لموقع ليس أهلا له.

مروان محسن

أما معلق آخر فقد كتب: “مروان محسن مش بس بيهزر وضيع كل الفرص اللي أخدها لا دا كمان مش عايز يدفع اي تمن، بيلعب في أحسن نادي في إفريقيا والشرق الأوسط، بيقبض ملايين سنويا، لاعب محدود الإمكانيات لا هو محطة وبيقف على الكورة وبيعمل استحواذ ولا بيسجل من نص فرصة ولا حتى مهاري، ولا حتى بيحاول يبقى كويس، وفي الآخر تقولي ادعم مروان محسن؟ لا مش داعم حد اللي مش قد شيله ما يشلهاش”.

موضوعات تهمك:

“محمد صلاح ليفربول” نهاية المرحلة أم ارتباط للأبد؟

قد يعجبك ايضا