مدير مكتب التحقيقات الفدرالي تدور حوله الشبهات

محمد جابر16 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد
محمد جابر
العالم
مكتب التحقيقات الفدرالي

دعا عدد من أعضاء مجلس النواب الأمريكي مدير مكتب التحقيقات الفدرالي كريستوفر راي إلى تقديم توضيحات حول الشهبات باستخدام طائرة حكومية لأغراض شخصية.

وفي رسال لأعضاء من مجلس النواب عن الحزب الجمهوري فإنخ نظرًا للتقرير الأخير لصحيفة نيويورك بوست حول مغادرته جلسة استماع في مجلس الشيوخ بشكل مباشر من أجل التوجه على متن طائرة تابعة لمكتب التحقيقات لغرض قضاء إجازة شخصية ظهرت لديهم تساؤلات حول إن كان هناك التعويض المطلوب لموارد دافعي الضرائب مقابل استخدام طائرة حكومية لأغراض شخصية.

وأشار الأعضاء إلى أن عدد من الحالات من هذا القبيل بما في ذلك استخدام إحدى طائرات مكتبه المخصصة لمحاربة الإرهاب للقيام برحلة لمقره الصيفي في ساراناك ليك بولاية نيويورك.

وبحسب المعلومات التي قدموها في الرسالة فقد قام راي برحلات مشابه بين 2 إلى 5 يونيو الماضي.

ودعوا إلى ضرورة تعويض التكاليف على الرغم من أنه يسمح لبعض المسؤولين الفدراليين باستخدام طائرات حكومية لأغراض سياسية أو شخصية.

وطالب النواب بإن يقدم مدير مكتب التحقيقات الفدرالي بحلول يوم 29 أغسطس الجاري وثائق تؤكد أنه دفع التعويضات للقسم المالي لمكتبه مقابل الرحلات التي قام بها.

موضوعات تهمك:

تهديدات غير مسبوقة لعملاء FBI بعد تفتيش منزل ترامب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة