محمود حميدة يتحدث عن بناته وزيجاته ووالديه

تصدر الممثل محمود حميدة محرك البحث جوجل، وذلك على خلفية لقاءه التلفزيوني مع الإعلامية وفاء الكيلاني في برنامج السيرة الذي أذيع على قناة دي إم سي، سابقا، وذلك بالحديث عن حياته الشخصية وزيجاته وقناعاته الشخصية التي كانت أبرزها لا تعد من الأمر الجيد بالنسبة للأغلبية.

محمود حميدة يتحدث عن بناته

وتحدث الفنان محمود حميدة في البرنامج أن بناته هن من غيروا حياته أو أشياء كثيرة فيها من بينها أنه أدعى أنه منفتح العقل لكن بناته افهموه أنه ما يزال منغلق العقل، قائلا: “هما بيفهموني اني لسة قفل”، مشيرا إلى أنه لا يقول لأحد أنه أسف أو يعتذر لأية شخص سوى بناته، قائلا: “هما دول فقط اللي أقولهم أنا متأسف، أي شخص في الحياة عمري ما قولت له أسف، ولا والدتي ولا زوجاتي”.

وأضاف حميدة أنه كان سيبدو أسفه عليه أنه ندم لكن لو أخطأ في حق أحد يعتذر.

وقال حميدة عن بناته: “أسماء حياتي من أولها لأخرها، وإيمان جنتي، آية قلبي، أمنية مليكتي”.

محمود حميدة

زيجات محمود حميدة

وعن زيجاته قال الفنان الشهير انه تزوج للمرة الثانية ولم يبع زوجته أو يخسرها لأن الأولى سهير شريكة حياته أما الزوجة الثانية مها فهي شريكة نصف حياتي ولكل منهن حب مختلف عن الأخرى وكل منهن لها وضعية خاصة ولكن كون أن الخطأ خطأ اجتماعي فهو معترف بذلك، على حد قوله.

وأضاف حميدة أن جيله تربى بشكل خاطئ وهي أنهم يتعاملون مع المراة على كونها مجرد شئ، مؤكدا أنه تربى من صغره أنه الرجل وابنة عمه ليس لها أي كلمة ولا لعمتك كلمة، حيث من صغره تربى بشكل خاطئ ولكنه يكن التقدير للأنثى لأن من رباه إناث ولسن ذكور وهم أيضا السبب في أنهم كانوا يعاملونه مثل “سي السيد”.

وأوضح أن والده كان قد رفض زيجته الثانية وكان يكره الزواج الثاني كراهية التحريم حيث أنه لم يتربى على ذلك ووالده حتى عندما كان متزوجا من واحدة أخرى قبل والدته فكان زواجه نتيجة أن زوجته الأولى توفيت لذلك كان الظرف الذي وضع فيه صعبا، لذلك فقد أكد أنه رفض زواجه مرة ثانية على زوجته الأولى وهي أيضا كانت رافضة لذلك.

وأشار إلى أن زوجته رفضت زيجته الثانية وطلبت الانفصال في البداية ولكن لم يقدر على تنفيذ هذا الأمر حيث أنه لم يزل يحبها ولم يمت حبه لها وهو الأول كما أن حبه الثاني لم يمت أيضا وزواجه كان لأنه يرى أن لديه حق في ذلك ومن حقه الزواج من أربع زوجات ولكنه يرى أن وقتها كان مندفعا ولم يكن يفكر بعقله جيدا ولم يكن يدرك مدى المصيبة التي قد تحدث، مشيرا إلى أن زواجه للمرة الثانية مسؤولية كبيرة، وعليه حمل أن يوفق بين الزيجتين ولكنه لديه مسؤوليات كبيرة تجاه كل شئ في حياته.

وأشار إلى أنه لم يتزوج الثالثة حيث قدراته الجسدية لم تسمح له بذلك وقد أكد هذا الكلام من قبل ووضح للجمهور لكن اعتبر كلامه خطأ وأن المسألة خطأ من الأصل حتى الفنان فاروق الفيشاوي سألني “ازاي تقول على نفسك كدة” لكن استدرك قائلا، أنه يعتبر ذلك إقرار منه بأن تلك المسألة خاطئة لأن موضوع الزيجات الثانية في المجتمع تحدث كثيرا خاصة لو أن الزوجة الأولى تعرضت لتعب فيتزوج عليها زوجها، رغم انها تعبت من خدمته وخدمة أبنائه، مشيرا إلى أن التربية التي يكون أساسها خاطئ والعادات والتقاليد خاطئة تؤدي إلى تلك النتيجة الخاطئة، (يقصد الزواج من اكثر من زوجة”.

محمود حميدة

محمود حميدة الذي لا يوحشه أحد

وعن الأشخاص الذين يشتاق إليهم حميدة ويوحشونه، فقد أكد حميدة أنه لا يشتاق لأحد وإنما عندما يشتق لهم يستحضرهم في ذهنه خاصة الأموات منه، مشيرا إلى أن اسمه الكامل محمود حميدة حسن محمود حميدة، ومحمود حميدة اسم مركب وكان نفس اسم جده وكان عائلته تسمى العقل.

وأضاف أنه كان ينادي والده ووالدته بـ”ماما وبابا”، وكان والده ينادي والده ووالدته بـ”أبا وأما”، وظل هو وإخوته يقولون ذلك إلى أن قرر إخوته فيما بعد كبروا أن يقول له “يا حاج”، وهنا ثار لأنه رأى أن كلمة حاج تعني انه اعتول الأبوة ولكن سرعان ما عادوا مرة أخرى لقوله “بابا”.

محمود حميدة

موضوعات تهمك:

سمية الخشاب تقصف جبهة محمد سعد بهذه الطريقة

قد يعجبك ايضا