محمد حسان والوهم الذي باعه ويرفض استرداده

تصدر اسم الداعية السلفي المصري محمد حسان محرك البحث جوجل وذلك بعد ظهوره للشهادة خلال محاكمة المتهمين بالانتماء لتنظيم داعش الإرهابي، بعد أن أكدوا أن فتواه ودروسه وخطبه والبرامج التلفزيونية التي قدمها كانت محرضا لهم على تنفيذ ما فعلوا وكانت سببا في وصولهم إلى تلك الأفكار.

ويحاكم 12 متهما بالانتماء لتنظيم داعش الإرهابي في القضية المعروفة باسم “خلية داعش إمبابة”، وقد وجه المتهمون اتهامات لمحمد حسان ومحمد حسين يعقوب بالمسؤولية عن أفكارهم تلك، لتقوم المحكمة باستدعائهم للشهادة في تلك القضية.

لمراجعة شهادة محمد حسين يعقوب من خلال هذا المقال: محمد حسين يعقوب يسقط في أول محاكمة

محمد حسان ينفي التحريض على الإرهاب

حضر محمد حسان كشاهد في قضية داعش إمبابة التي قال المتهمون أن أفكاره ونظيره حسين يعقوب كان مسؤلا عن تطرفهم ذلك، إلا أن حسان أمام المحكمة نفى أي علاقة له بتلك الأفكار والعمليات الإرهابية التي نتجت عنها.

وقال الداعية السلفي أن أفكاره وخطبه ودروسه الدينية ليست متصلة بأي فكر متطرف، مضيفا: “العيب في إساءة الفهم من السامعين”.

محمد حسان

لكن هيئة المحكمة لم تكتفي بأقوال محمد حسان حيث واجهته بمقطع فيديو يظهر فيه وهو يحرض على الجهاد في سوريا خلال حكم الرئيس الأسبق الراحل محمد مرسي وقد قال في المقطع المصور:  “الجهاد واجب بالنفس والمال والسلاح، كل على حسب استطاعته، جهاد الدفع واجب عيني على كل من يتعرض لسفك الدم، ومن قتل دون ماله ودون عرضه ودون دمه فهو شهيد” على حد تعبيره.

لتسأله المحكمة فيما بعد سؤالا حول استغلال بعض التصريحات السابقة للجهاد في سوريا للسفر إلى هناك والانضمام إلى تنظيم داعش، ليرد: “ما قُلته كان حديثاً مُوجهاً للملوك والحكام، وسوء القصد عند البعض لا يتحكم فيه القائل أو المُتكلم”.

وبدا محمد حسان مهزوزا في المحكمة، خاصة قبل بدء الإدلاء بالشهادة حيث كانت تعبيرات وجهه تشير إلى كونه مرتبكا ومتوجسا.

الجمهور يهاجم محمد حسان

هاجم الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وعلق أحدهم ساخرا من حديث حسان: “القاضي: ما رأيك في الأشاعرة ؟ محمد حسان: أهل السنة والجماعة. ٨-٨-٢٠٢١”.

محمد حسان

وعلق آخر: “محمد حسان بيقولك فهموا غلط! يعني يفسد فكرهم وعقولهم ويقول كلام زي السموم وفي الاخر يطلع العيال هم اللي غالطنين وهو اللي فكره مش محرض على الإرهاب”، وكتب آخر: “شئ حزين جدا وحاجة تقهر الشباب اللي ضاعوا بسبب حسان وغيره، المحكمة اعتبرته شاهد لكن محكمة الآخرة هيكون فيها متهم”.

وأكد آخر: “حسان باع الوهم للناس خلال 20 سنة، والآن يوهمنا أنهم المخطئون”.

موضوعات تهمك:

محمد حسين يعقوب من المرأة والمتعة إلى داعش

الشيخ محمد حسين يعقوب مستمر على المسرح ورد أسرته

قد يعجبك ايضا