محمد بن زايد يزور تركيا ويلتقي أردوغان

ذكرت صحيفة إندبندنت في نسختها التركية، أن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد سيزور قريبا تركيا للقاء الرئيس رجب طيب أردوغان لأول مرة منذ 10 سنوات.

ونقلت الصحيفة عن مصادر إماراتية مطلعة قولها أنه من المتوقع أن يصل محمد بن زايد الذي يعد أنه تولى الحكم في الامارات فعليا إلى تركيا صباح الاثنين لإجراء محادثات مع أردوغان.

من جانبها توقعت مصادر في أنقرة حسب الصحيفة ذاتها، أن تجري الزيارة خلال الأسبوع الجاري دون تحديد موعد محددا للزيارة.

ونقلت الصحيفة عن المصادر قولها أن ولي عهد أبوظبي ينوي مناقشة قضايا في المجال الاقتصادي والعلاقات الثنائية بين البلدين مع الرئيس التركي.

ووفقا للمصادر فإن الاقتصاد سيعد الموضوع الأبرز على طاولة اللقاء، حيث سيتم بحث فتح طريق تجاري بين أنقرة وأبوظبي عبر إيران لاختصار مدة الرحلات التجارية.

وكانت آخر زيارة رسمية لمحمد بن زايد إلى تركيا في فبراير عام 2012.

ومؤخرا شهدت العلاقات التركية الإماراتية توترا شديدا خاصة على خلفية قضايا دعم قطر وملف ليبيا وسوريا واليمن واتهامات متبادلة بالتجسس وتطبيع الإمارات مع دولة الاحتلال، لكن حدة تلك التوترات قد تراجعت مؤخرا حيث أجرى الرئيس التركي وولي عهد أبوظبي اتصالا مطولا نهاية أغسطس الماضي لبحث العلاقات الثنائية وكيفية تطويرها وتعزيزها بما يخدم المصالح المشتركة.

وفي منتصف سبتمبر الماضي استقبل الرئيس التركي وفدا إماراتيا برئاسة مستشار الأمن الوطني في الإمارات طحنون بن زايد، مع حديث مستمر من جانب مسؤولين في البلدين على تطوير التعاون الاقتصادي بما في ذلك زيادة الاستثمارات الإماراتية في قطاع الطاقة في تركيا.

وقالت تقارير أن تركيا وقعت اتفاقا مع الإمارات بشأن طريق شحن جديد لنقل البضائع يختصر المدة الزمنية اللازمة للشحن عبر قناة السويس لمواجهة أزمة زيادة تكلفة النقل البحري، حيث أن طريق الشارقة مرسين عبر قناة السويس يستغرق 20 يوما، لكن المسار الجديد سيستغرق فقط من 6 إلى 8 أيام.

موضوعات تهمك:

أردوغان: تركيا ستمنع عودة البوسنة والهرسك للأيام السوداء

قد يعجبك ايضا