محكمة مصرية تقرر إعدام مقيم سوري

تعبيرية

قررت محكمة مصرية إعدام مقيم سوري اتهم بجلب جوهر مخدر الحشيش إلى البلاد.

وقالت مصادر قضائية أن السوري، حكم عليه غيابيا بالإعدام شنقا، في القضية التي تعود وقائعها إلى عام 2020.

وقررت محكمة جنايات بورسعيد الإعدام استنادا على التحريات السرية لإدارة مكافحة المخدرات العامة في بورسعيد، والتي توصلت إلى أن المدان “م م ع”، سوري الجنسية وصاحب شركة تجارة مقرها دمشق في سوريا، هارب، قد جلب المواد المخدرة من سوريا وإخفائها داخل حاوية متجهة إلى ميناء بورسعيد بنظام الترانزيت وجرى استصدار إذن من النيابة لتفتيش الحاوية وعثر فيها على 22 ألفا و700 طربة من مخدر الحشيِ.

وثبت من تقرير المعمل الكيماوي أن المضبوطات تحوي المادة الفعالة للحشيش المدرج بالجدول الأول من قانون المخدرات وأن وزن المضبوطات 4 أطنان و767 كيلو.

وقتها أحيلت القضية إلى محكمة الجنايات التي أصدرت الحكم غيابيا ضد المتهم.

موضوعات تهمك:

حادث تصادم حافلتين يوقع ضحايا جنوب مصر

قد يعجبك ايضا