الرئيس الفرنسي يضغط على مبابي للبقاء في باريس 

كشفت إذاعة محلية، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بدأ يمارس الضغط على اللاعب كيليان مبابي نجم فريق باريس سان جيرمان من أجل إقناعه بالاستمرار مع النادي وعدم رحيله في الصيف.

وينتهي عقد مبابي مع سان جيرمان، في 30 يونيو المقبل 2022، وحتى الآن لم يتوصل اللاعب إلى اتفاق مع ناديه بشأن التمديد.

وقالت إذاعة “RTL” الفرنسية، في تقرير لها اليوم، إنه مع اقتراب شهر يونيو، أصبح موضع مبابي محل نقاش بقوة داخل قصر الإليزيه.

وأضافت، أن ماكرون يتعامل مع اللاعب بشكل جيد، ويضغط عليه بانتظام حتى يقوم بتجديد عقده مع الفريق الباريسي، ويهتم بالأمر بقوة رغم تبقي 9 أيام من الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في فرنسا.

وكشف التقرير عن وجود مكالمات هاتفية ورسائل نصية بين الرئيس الفرنسي ومبابي للحديث عن كرة القدم، ولكن ليس أدائه فقط بل تتعلق بمُستقبله أيضًا.

ومؤخرا حاول باريس سان جيرمان إغراء اللاعب بزيادة راتبه، ومنحه شارة القيادة، من أجل التوقيع على عقد جديد، كما يأمل أن يحدث تدخل ماكرون انقلابا في الموازين للإبقاء على صاحب الـ”22″ عامًا داخل قلعة “حديقة الأمراء”.

يهمك أيضا:

فيديو.. برشلونة يسقط بثلاثية أمام فرانكفورت ويودع الدوري الأوروبي

قد يعجبك ايضا