ماكرون يدخل الحجر الصحي لمدة 7 أيام بعد إصابته بـ كورونا

إيمانويل ماكرون

دخل الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون، الحجر الصحي لمدة سبعة أيام، بعد تأكد إصابته بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″.

وأعلن قصر الإليزيه، في وقت سابق اليوم الخميس، إصابة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا.

وأضاف الإليزيه في بيان، أن الرئيس سيخضع للحجر الصحي لمدة 7 أيام ويمارس عمله عن بعد، فيما يعكف مكتبه حاليا على تحديد المخالطين المحتملين لإبلاغهم بالأمر، فيما لم يتسنى معرفة كيف أصيب الرئيس بـ”كوفيد 19”.

وأوضح الإليزيه، أن بريجيت ماكرون صاحبة الـ(67 عاما)، ورئيس الوزراء جان كاستكتس، سيخضعان للحجر الصحي، لمخالتطها الرئيس.

وألغى الرئيس الفرنسي، كل رحلاته للخارج بما في ذلك زيارته التي كانت مقررة إلى لبنان يوم 22 ديسمبر الحالي.

الجدير بالذكر أن هذه الزيارة ستكون الثالثة لماكرون إلى لبنان، بعد زيارته للبلد العربي مرتين أثناء واقعة انفجار مرفأ بيروت في 4 أغسطس الماضي.

موضوعات تهمك:

فرنسا غاضبة بشدة من تصريحات باكستانية ضد ماكرون

قد يعجبك ايضا