ماذا يجري في درعا؟

تسعى قوات النظام لتهجير سكانها وقصف احيائها وقراها ما اشعل المعارك على كافة الجبهات في سهل حوران.

الاستقرار في درعا يتطلب مزيدًا من جهود روسيا لتوحيد المرجعيات والحد من المعاناة الانسانية للمواطنين في المنطقة؟!

اتخذ القتال طابعا عشائريا اكثر منه فصائليا واظهرت عشائر حوران قدرا كبيرا من التضامن في التعامل مع التطورات المرتبطة بدرعا البلد.

المواجهات أحرجت النظام السوري وهددت بتعطيل تشغيل معبر نصيب-جابر خاصة أن المواجهات قابلة للتوسع والانتقال لجبهات اخرى.

* * *

بقلم: حازم عياد

درعا

* حازم عياد كاتب صحفي أردني

المصدر| السبيل الأردنية

موضوعات تهمك:

ماذا استفادت الأقليات من الوقوف مع النظام؟ السوري؟

قد يعجبك ايضا