لابيد: لن نعتذر عن قتل المدنيين في غزة

سلمى المهندس9 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
سلمى المهندس
العالم
لابيد

قال رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني يائير لابيد أنهم لن يعتذروا عن استخدام جيش الاحتلال القوة المفرطة التي أزهقت أرواح مدنيين وأطفال في العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.

وزعم لابيد في تصريح بذله “جهود خاصة خلال العملية من أجل منع إلحاق الأذى بالمدنيين”.

وهو ما لم يحدث حيث استشهد جراء العدوان وخلال يومين ونصف 44 مدنيًا من بينهم 15 طفلًا و4 سيدات.

وتابع بالقول أن إسرائيل لن تعتذر عما بدر منها من استخدام القوة لحماية “مواطنيها” لكن موت المدنيين الأبرياء وخاصة الأطفال أمر مفجع.

وأشار إلى أنه يريد التحدث مباشرة لسكان قطاع غزة ويقول لهم أن هناك طريقة أخرى.

وأكمل بالقول أنهم يعرفون كيف يحمون أنفسهم من أي شخص يهددهم لكنهم يعفروا كيف يوفرون العمل وسبل العيش والحياة الكريمة لأولئك الذي يرغبون العيش إلى جانبنا في سلام.

يذكر أن الاحتلال شن عدوانًا على غزة مستهدفًا المقاومة الفلسطينية وبالأخص حركة الجهاد الإسلامي وقالت الاحتلال أنه يستهدف مواقع عسكرية، كما استهدفوا المباني السكنية والأحياء وهدموا المنازل فوق رؤوس المدنيين وألحقوا خسائر بالبنية التحتية للقطاع.

موضوعات تهمك:

كيف فقد الاحتلال الإسرائيلي زمام المبادرة مجددا؟

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة