كيلليني آخر خسائر منتخب إيطاليا

تفاقمت معاناة منتخب إيطاليا مع الإصابات، وذلك بعد إصابة قائد الفريق جورجيو كيلليني، الذي يعد اللاعب الأحدث الذي يصاب ويخرج من تشكيلة المنتخب، وذلك قبل مباراتين مصيريتين في التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022.

وكانت شكوك دارت حول مشاركة القائد كيلليني في المباراتين الأخيرتين الحاسمتين في التصفيات المؤدية لمونديال كأس العالم ضد كل من سويسرا وإيرلندا الشمالية، إلا أن الاتحاد الإيطالي قال ان المدافع المخضرم غادر معسكر منتخب بلاده يوم أمس الأربعاء.

ويعد غياب كيلليني، ضربة موجعة في ظهر منتخب إيطاليا قبل لعبه ضد المنتخب السويسري غدا الجمعة، حيث يلاحق الطليان المنتخب الأتزوري المتصدر لمجموته بفارق الأهداف فقط عنه مع بقاء مباراتين لكل فريق.

ويتنافس على صدارة المجموعة كلا من سويسرا وإيطاليا فقط وهو المركز الذي يضمن تأهلا مباشرا لكأس العالم نوفمبر وديسمبر العام المقبل.

وتلعب إيطاليا في الجولة الأخيرة أمام إيرلندا الشمالية في بلفاست يوم الاثنين المقبل، بينما تختتم سويسرا مبارياتها أمام بلغاريا في ذات التوقيت.

وكان متخب إيطاليا قد شهد مؤخرا غياب مهاجمه تشيرو إيموبيلي بعد إصابته في ساقه، كما خسر لاعبي وسط روما نيكولو زانيولو ولورنتسو بيليغريني، بعد إصابتيهما أيضا، بينما ينتظر المدرب روبرتو مانشيني مصير لاعب وسط إنتر نيكولو باريلا.

موضوعات تهمك:

حكيم زياش يرد على استبعاده من قائمة منتخب المغرب

قد يعجبك ايضا