كوريا الشمالية تحذر جارتها والولايات المتحدة من المخاطرة

حذر مسؤول كبير بحزب العمال في كوريا الشمالية نظيرتها الجنوبية والولايات المتحدة، من المخاطرة بسبب “اختيارهما تصعيد التوترات في المنطقة”.

ووفقا لوسائل إعلام كورية شمالية فإن المسؤول الكبير أكد أن بلاده ترى أن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تخاطران بإحداث أزمة أمنية ضخمة.

وجاء تصريح المسؤول الحزبي بعد يوم من إعلان كيم يو جونغ شقيقة زعيم كوريا الشمالية أن واشنطن وسيؤول ستواجهان تهديدات أمنية كبرى بسبب إجرائهما تدريبات عسكرية مدمرة للذات.

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية أن كوريا الشمالية امتنعت عن الرد على مكالمات هاتفية من جارتها الجنوبية يوم الثلاثاء.

وقالت الوكالة أن كوريا الشمالية لم تستجب للمكالمات الهاتفية اليومية من كوريا الجنوبية عبر خطوط الاتصال والخطوط العسكرية الساخنة بعد ظهر يوم الثلاثاء مع انطلاق التدريبات العسكرية الأولى التي تسبق المناورات الصيفية الرئيسية المقرر إجراؤها خلال الفترة بين 16 و26 أغسطس.

موضوعات تهمك:

شقيقة زعيم كوريا الشمالية تهدد سيؤول وواشنطن

 

قد يعجبك ايضا