كامالا هاريس تصل باريس لحل أزمة الغواصات

وصلت كامالا هاريس نائبة نائبة الرئيس الأمريكي جو بايدن، إلى العاصمة الفرنسية باريس، اليوم الثلاثاء، من أجل إتمام المصالحة بين البلدين بعد ازمة خطيرة بين واشنطن وباريس حول الغواصات الاسترالية.

وتزور كامالا هاريس وزوجها دوج إيمهوف الذي يرافقها معهد باستور الفرنسي للقاء باحثين أمريكيين وفرنسيين يعملون على كوفيد19.

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض، أن كامالا هاريس ستجتمع غدا مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه للبحث في الامن الأوروبي وفي منطقة المحيطين الهندي والهادئ، والوضع الصحي في العالم.

وأضاف البيان أنه في يوم 11 نوفمبر ستشارك السيدة هاريس في احتفالات هدنة 1918 التي أنهت الحرب العالمية الأولى ثم تقوم بزيارة منتدى باريس للسلام وتغادر فرنسا السبت 13 نوفمبر.

يذكر أنه في منتصف شهر سبتمبر الماضي تسببت الولايات المتحدة واستراليا في أزمة مع فرنسا بعد أن أبرموا تحالفا دفاعيا في المحيط الهادئ وحصلت واشنطن على عقد كبير للغواصات كان من المفترض ان يذهب إلى فرنسا.

موضوعات تهمك:

فرنسا.. إصابة مسؤول في الشرطة جرّاء هجوم مسلح

قد يعجبك ايضا