قوات شرق ليبيا تصدر بيان بشأن هجوم استهدفها

أصدر المتحدث باسم قوات شرق ليبيا بيان حول تعرضو وحدات من اللواء 128 التابع للقوات لهجوم بأربع سيارات مسلحة بشمال منطقة سوكنة بالجفرة.

وقال أحمد المسماري المتحدث باسم قوات الجنرال المتقاعد خليفة حفتر، فإن الهجوم تم من جانب “عصابة إرهابية” هربت بعد اشتباكات مع اللواء الذي قال أنه رد على الهجوم.

وأضاف واصفا ما حدث بالاستفزاز الصريح والمتعمد لتصعيد المواجهة المسلحة وعرقلة وقف إطلاق النار، دون الحديث بشكل واضح.

وتابع قائلا: “الواضح أن التكفيريين المتطرفين سعوا إلى توريط الجيش الوطني الليبي في اشتباكات من أجل اتهامه بتعطيل التسوية السلمية والوصول للاستحقاق الانتخابي في 24 ديسمبر القادم، الذي نتطلع إليه، كما يتطلع إليه الشعب الليبي بفارغ الصبر”.

وأشار إلى أن القيادة العامة للقوات تلتزم بمبادئ وقف إطلاق النار واحترام مساعي دولية ومحلية لإحلال السلام في داخل ليبيا.

واختتم البيان المنشور عبر صفحته الرسمية قائلا أن الاستفزاز سيواجه بقوة وحزم وستستمر عمليات قوات شرق ليبيا حتى اكتمال اجتثاث “الإرهابيين” من الأراض الليبية كاملة، على حد تعبيره.

موضوعات تهمك:

إعلان نشوب حريق بمقر قوات الشرق بليبيا ثم نفي الخبر

قد يعجبك ايضا