فضل شاكر يواجه عقوبات بالسجن 37 عاما: هل تنفذ الأحكام؟

تصدر الفنان فضل شاكر المطرب اللبناني الشهير، محرك البحث جوجل، خلال الساعات الماضية بعد حكم لبناني صدر في وقت متأخر جدا مساء الأربعاء، يقضي عليه بالسجن لمدة 22 عاما مع الأشغال الشاقة على خلفية اتهمات له بالمساعدة على أعمال إرهابية اقترفها عناصر متطرفة سهل لهم ذلك وساعدهم عليها، على حد ما صدر عن محكمة عسكرية لبنانية هي من أصدرت الحكم.

وقالت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية أن المحكمة العسكرية الدائمة أصدرت حكمين غيابيين ضد المطرب فضل عبدالرحمن شمندر المعروف باسم فضل شاكر وذلك على اتهامات له بـ”التدخل في اعمال إرهابية قام بها إرهابيون مع علمه بالأمر عن طريق تقديم الخدمات اللوجيستية لهم”، حيث حكمت عليه بهذا الحكم على شاكر بـ15 عاما مشددا.

بينما تم الحكم على شاكر بالسجن لمدة 7 سنوات وتغريمه 5 ملايين ليرة لبنانية وذلك لإدانته في اتهامات بجرم تمويل مجموعة تابعة لأحمد الأسير الذي رافقه فضل شاكر فترة من حياته والانفاق عليهم وتأمين تمويل لهم لشراء الأسلحة والذخائر.

فضل شاكر

فضل شاكر ومجموع سنوات السجن

في سبتمبر/ أيلول عام 2017 أصدرت محكمة عسكرية لبنانية حكما بالسجن ضد فضل شاكر بالسجن لمدة 15 عاما مع الأشغال الشاقة، وقررت المحكمة وقتها إعدام رجل الدين السلفي احمد الأسير الذي ترافق معه شاكر في قضية أحداث عبرا بمدينة صيدا في يونيو عام 2013 التي شهدت معارك دامية بين مجموعة الأسير وقوات الجيش اللبناني مما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الجانبين.

وبذلك يكون إجمالي اعداد السنوات التي قضت بها المحاكم اللبنانية ضد فضل شاكر قد بلغت 37 عاما مع الأشغال الشاقة.

فضل شاكر

وعلق شاكر أنذاك على الحكم عليه بالسجن لـ15 عاما، قائلا: “الذي تعامل مع الاحتلال الاسرائيلي تم حكمه سنتين فقط، والذي قتل رفيق الحريري لم يجرؤ أحد على حكمه أو القاء القبض عليه والذي فجر مساجد طرابلس حر طليق.. لكن من وقف بوجه بشار وقال كفى، يتم حكمه ظلماً 15 عاماً، مع الأعمال الشاقة !شكراً لعدالتلكم.. فضل شاكر.”

هل يسجن فضل؟

خلال الفترة الماضية جاءت تقارير تقول أن فضل شاكر يعيش حاليا في مصر وينتقل بينها وبين دول خليجية ولم يعد إلى لبنان منذ أن رحل عنها قبل بضعة أعوام، وتتحدث التقارير عن دخول فضل في عدة مشاريع غنائية بدءا من عام 2017، إلا أن خططها الانتاجية أجلت أو تم إلغاؤها بسبب سمعته المرتبطة بالتواصل مع متطرفين.

لكن مؤخرا أصدر فضل شاكر عدد من الأغاني والألبومات سواء انتاجها مصري او خليجي باللهجتين الخليجية والمصرية ولعل آخر تلك الأغاني أغنية “ابقى قابلني” وهو ما يعني أنه أقدم على تسجيلها في القاهرة على أغلب الظن.

فضل شاكر

ولم يتبين على وجه الدقة هل يتواجد فضل شاكر حاليا في مصر او في الخليج، إلا أنه على إثر ذلك وعلى الرغم من الحكم الصادر في لبنان ضد فضل منذ عام 2017 وكونه مطلوبا على خلفية قضايا إرهاب، إلا أنه لم يتم تسليمه إلى السلطات اللبنانية من قبل أيا من سلطات الدول التي عاش فيها. وهو ما يعني ان استمراره خارج البلاد وعدم تنفيذ تلك الأحكام بحقه هو الأرجح.

موضوعات تهمك:

فضل شاكر يفاجئ جمهوره بأحدث عمل غنائى

قد يعجبك ايضا