فتاة المعادي وحكم الإعدام: كيف علق المتابعون؟

محمد خالد26 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ سنتين
محمد خالد
تريندمميزة
Ad Space
فتاة المعادي

تصدرت الراحلة مريم أو الشهيرة بلقب فتاة المعادي التي قتلت بطريقة بشعة قبل بضعة أسابيع، محرك البحث جوجل، وذلك مع الإعلان عن حكم بإحالة قاتليها إلى مفتي الديار المصرية للحصول على رأيه واستشارته في إعدامهم على نسب إليهم وما أدينوا بسببه من قتل فتاة بريئة.

وأحالت محكمة جنايات القاهرة، أمس، أن أوراق اثنين من المتهمين بقتل فتاة في حي المعادي جنوب القاهرة، إلى فضيلة مفتي الدير المصرية من أجل استطلاع الرأي الشرعي في إعدامهما وقررت المحكمة حجز الدعوى ليوم 30 سبتمبر المقبل للنطق بالحكم على المتهمين الثلاث، وذلك في الواقعة التي وقعت في شهر أكتوبر الماضي، عندما تعرضت الفتاة الصغيرة مريم التي اشتهرت باسم فتاة المعادي للسحل من قبل ميكروباص لتلقى حتفها تحت عجلات السيارة التي حاول قائدها ومرافقه سرقة شنطتها الخاصة.

فتاة المعادي

فتاة المعادي

وبعد أن صدر الحكم ضد قتلتها، احتفى عدد ضخم من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالحكم، مؤكدين على عدالة الحكم واقتصاصا لروح الفتاة البريئة، التي قتلت غدرا وبدون أي ذنب اقترفته سوى أنها تسير في الشارع.

بينما علق على الحكم العديد من النشطاء والمثقفين، إلى جانب علماء ورجال دين، وكان أبرز من علق على الحكم، استاذة العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، آمنة نصير، التي أكدت أن هؤلاء المتهمين بقضية فتاة المعادي الشهيرة، قتلة وليسوا متحرشين ويستحقون ذلك العقبات، مشيرة إلى ضرورة تطبيق التشريعات والقوانين الخاصة بمناهضة العنف ضد المراة بحزم وقوة.

ولفتت إلى أن الكثيرات يفضلن الصبر على تحمل الأذى بدلا من سلك طريق القضاء وهذه هي المشكلة الأكبر في تصورها وقالت ان الإعلام له دور كبير في تسليط الضوء على كثير من قضايا العنف ضد المرأة وإثارتها بشكل كبير كما حدث في قضية فتاة المعادي ولا يجب التستر على أي انتهاكات تحدث للمرأة سواء نفسيا أو جسديا.

بينما علق آخرون على ذلك الحكم، وكتب أحد المعلقين على تويتر: “خبر حلو في بدايه اليوم حق فتاه المعادي جه والعيال دي هتتعدم”، بينما كتب آخر: “محكمه جنايات القاهرة تحيل أوراق اتنين من متهمين قتل فتاه المعادي الي فضيله المفتي. ده القضاء العادل والناجز وياريت كل قضاه مصر يسيرو علي نفس المنهج وهو سرعه الحكم في اي قضيه ويكون حكم حازم تحيا مصر ام الدنيا”، بينما اكتفى البعض بالتعليق بآية قرآنية فقط، وهي “ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب”.

موضوعات تهمك:

هيثم الحريري الخاسر: بفعل فاعل؟ وتفاصيل حزن المعارضين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة